النقابة الديمقراطية للجماعات المحلية تكشف عن خروقات على مستوى التسيير و التدبير بجماعة أكادير

يعتزم مناضلوا ومناضلات النقابة الديمقراطية للجماعات المحلية فرع أكادير، للنزول إلى الشارع احتجاجا على ما ثم تسجيله من سوء تدبير للمشاكل الإدارية والاجتماعية لشغيلة جماعة أكادير، والتي تراكمت منذ تولي المجلس الحالي زمام الأمور، في ظل انسداد ٱفاق الحوار الاجتماعي.

ومن جملة المشاكل التي حملها مضمون البيان الذي توصلت “سياسي” بنسخة منه، ملف السكن الإجتماعي الذي لم يبرح مكانه لحد الآن، ولم يحقق فيه المجلس الجماعي أي تطور ملموس باستثناء ما وزعه من وعود وتطمينات طالها التسويف وعدم الالتزام بالوعود المقدمة مما خلق يأسا مطبقا في نفوس فئات عريضة من الموظفين، إضافة إلى ما طفا على السطح مؤخرا من ارتباك وسوء تدبير لعملية توزيع الوقود من طرف المسؤولين عن هذا الموضوع، وما شابها من اختلالات وتغليب العشوائية والكيل بمكيالين، مما دفع بالمكتب النقابي إلى التعجيل بصرف تعويضات الساعات الإضافية.

هذا وطالبت النقابة والي جهة سوس درعة عامل أكادير إداوتنان بتفعيل اللجنة الاقليمية للحوار، المنصوص عليها في بروتوكول الإتفاق الموقع بتاريخ 25/12/2019 بين النقابات القطاعية الأكثر تمثيلية و مديرية الجماعات الترابية بوزارة الداخلية.

وشددت النقابة في بيانها، على ضرورة صرف التعويضات الخاصة بجائحة كورونا لمن يستحقها، و تهم كل الموظفات والموظفين الذين اشتغلوا بكل مسؤولية طيلة الجائحة معرضين أنفسهم و عائلاتهم للخطر في سبيل الوطن، كما طالبت بتوفير الاعتمادات اللازمة لصرف مستحقات الترقية في الرتبة و الدرجة، بما هي نفقات إجبارية لفائدة الموظفين.

وألح البيان، على إجراء امتحانات الكفاءة المهنية في موعدها، كما أكد على تجديد وتطوير أسطول نقل الموظفين، نطرا لما لحقه من تدهور واهتراء حيث بقي على حاله لمدة تزيد عن أربعين سنة، خاصة وسائل النقل التي تربط جماعة أكادير (بجماعة أورير والتمسية وسيدي بوسحاب)، وذلك حفاظا على كرامة الموظفين وصونا لآدميتهم.

وجددت النقابة مطالبتها باعتماد مقاربة عادلة في توزيع ملابس العمال وتعميمها دون ميز أو جنوح لمظاهر المحاباة والارتجالية، داعية إلى استئناف توزيع قطع غيار الدراجات النارية لفائدة عموم الموظفين والموظفات، والذين ضاقوا ذرعا بما عرفته هذه العملية من توقف غير مبرر منذ تولي المجلس الحالي زمام التدبير الجماعي.

وحث النقابة في ذات البيان، على منح سلفات عيد الأضحى على غرار جميع القطاعات و هو المكسب الذي دأبت على احترامه الجماعة خلال الولايات السابقة، وفي حال عدم استجابة المجلس للمطالب الملحة فإنه المكتب النقابي تبعا لمنطوق البيان سيعمد إلى تنظيم وقفة احتجاجية سيعلن لاحقا عن موعدها ومكانها، وستعقبها مسيرة احتجاجية من مقر الجماعة إلى مقر الولاية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*