السلطة المحلية بالرماني تفشل في تنظيم السوق الاسبوعي

قوض رئيس المجلس البلدي للرماني جهود السلطة المحلية الأربعاء في تنظيم السوق الاسبوعي بمنع عدد من التجار في عرض بضاعتهم عند مدخل السوق و على طول الطريق الذي تمت تهيئته مؤخرا.
و يرفض التجار عرض بضاعتهم داخل السوق، بسبب عدم تخصيص اماكن محددة لهم تسعهم اعرض بضائعهم و منتوجاتهم، و بسسب أرضية السوق التي تتحول الى برك من الأوحال كلما سقطت الأمطار، و كذا افتقار السوق لبنية تحتية رغم صرف حوالي 800 مليون سنتيم على إعادة تهيئته ببنيات لا تستحيب للحد الادنى من الشروط التي يطالب بها التجار.
و ضغط رئيس المجلس صباح اليوم من أجل السماح للتجار بعرض بضاعتهم، مخافة اندلاع احتجاجات على سوء تهيئة و تدبير هذا المرفق العمومي.
و عبر مواطنون عن اسفهم لتردد السلطة المحلية في القيام بمهامها، و أعادة تنظيم السوق، و تساءلت عن أسباب سكوت السلطات الاقليمية عن صفقة إعادة الهيكلة، مطالبين وزارة الداخلية بفتح تحقيق في الموضوع.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*