غرفة الصناعة التقليدية لبني ملال خنيفرة تصادق على احداث دار لصانعة بسوق السبت

عبد الصمد صريح
صادقت غرفة الصناعة التقليدية لبني ملال خنيفرة ، بمناسبة انعقاد أشغال جمعيتها العامة الاستثنائية التي ترأس اشغالها محمد العقاوي رئيس الغرفة بحضور ممثلة الوزارة الوصية، وممثل السلطة المحلية  المستشارين ومستشارات الغرفة بالجهة ، على مشروع تعديلي لاتفاقية شراكة تروم احداث دار الصانعة بمدينة سوق السبت اقليم الفقيه بن صالح .
ويهدف هذا المشروع الذي ياتي في اطار اتفاقية شراكة بين الغرفة و المجلس الجماعي لسوق السبت الى جانب عمالة الفقيه بن صالح والذي يناهز غلافه المالي الاجمالي حوالي 150 مليون سنتيم ،الجزء الاكبر منها يأتي من مساهمة غرفة الصناعة التقليدية لجهة بني ملال خنيفرة بحوالي 80 مليون سنتيم ،لرد الاعتبار لهذه الصناعة لكي تستعيد مكانتها فالصناعة التقليدية تعد من أهم القطاعات النشيطة التي ترتكز عليها الحركة الاقتصادية بالمنطقة، وقطاعا استراتيجيا للتنمية المحلية والبشرية، وتضطلع بدور فاعل في إبراز الموروث الثقافي والفني لساكنتها.
وتتميز الصناعة التقليدية بسوق السبت بتنوعها وتتفاوت حركتها ووزنها حسب طبيعة وحاجيات الساكنة ،وترتبط هذه الحرف أساسا بقطاعات البناء خاصة الصباغة والجبص والترصيص والكهرباء والنجارة والحدادة، وكذا الفلاحة بالمناطق القروية وشبه القروية إضافة إلى فرص الشغل الموسمية التي يوفرها طيلة السنة لشريحة هامة من ساكنة .
وعلى الرغم من المكانة التي يحتلها قطاع الصناعة التقليدية على المستوى الاقتصادي وقدرته على خلق فرص الشغل إلا أنه يواجه صعوبات ومعيقات تحد من تطويره وتنميته ليساير متطلبات السوق، مما يستدعي بذل المزيد من العناية وتضافر الجهود بين جميع الفرقاء والفاعلين في مجال التنظيم والتوجيه والتأطير.
كما تميزت الدورة بتقديم افتراحات لوضع تصور لاطار تعاقدي جديد مع مؤسسة دار الصانع ،وتميزت هذه الدورة .
وأكد محمد عقاوي رئيس غرفة الصناعة التقليديةبجهة بني ملال خنيفرة أنه على هامش مناقشة النقطة الثالثة الخاصة بالمراسلات الواردة على الغرفة بخصوص ممارسات النائب الاول للرئيس تمت المصادقة بالاغلبية المطلقة، عبر تصويت 21 عضو ،مقابل رفض 4 اعضاء و امتناع عضوين .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*