توقيع اتفاقيتين ضمن برنامج تنزيل سياسات الهجرة بجهة بني ملال خنيفرة

عبد الصمد صريح
تم اعطاء الانطلاقة لمشروع تنزيل سياسات الهجرة على المستوى الجهوي الجمعة 9 أبريل الجاري بمقر ولاية جهة بني ملال خنيفرة ،وذلك بحضور الوزيرة المتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج ،والي جهة بني ملال خنيفرة وعامل اقليم بني ملال وسفيرة الاتحاد الاوروبي في المغرب.و سفير بلجيكا الذي ألقى كلمة عن بعد .
ويهدف هذا المشروع الذي يندرج في اطار تنزيل الاستراتيجية الوطنية لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج ،وكذا الاستراتيجية الوطنية للهجرة واللجوء على مستوى على المستوى الجهوي ،الى ارساء جسور التواصل بين المقيمين بالخارج و المغاربة المقيمين بالخارج و الجماعات الترابية لتعزيز التنمية التضامنية التي تعتمد على الخبرة و مهارة المغاربة المقيمين بالخارج و التجارب المكتسبة على الصعيد الترابي.

كما يندرج هذا المشروع في اطار تعبئة الوزارة لكل شركائها من اجل تقوية مساهمة المغاربة بالخارج في الاوراش التنموية الوطنية والترابية.
كما يرمي هذا المشروع أيضا الى تحقيق نتائج تتعلق بتعزيز قدرات الفاعلين و الحكامة والتخطيط الاستراتيجي للهجرة و الى المساهمة في السياسات التنموية على المستوى الترابي خاصة في شقها الاستثماري على اعتبار الدور المركزي الذي أصبحت تتمتع بها الجهات وكذا الاختصاصات المنوطة بها ،وسيتيح هذا البرنامج ،الذي سيتم تمويله من طرف الاتحاد الاوروبي في اطار الشراكة مع الوزارة المتتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج ،ادماج بعد الهجرة في السياسات و الاستراتيجية العامة على الصعيدين الوطني والجهوي بصفة تدريجية ومنسقة .
و تنفيد هذا البرنامج من لدن الوكالة البلجيكية للتنمية بثلاث جهات وهي بني ملال خنيفرة ،جهة الشرق و جهة سوس ماسة ،حيث أن لهذه الجهات خصوصياتها في مجال الهجرة ، وهو ما يتطلب من الفاعلين المحليين تحليل وادارة ديناميات الهجرة لجعها أداة ايجابية للتنمية الاقتصادية و الاجتماعية المحلية ، وستوضع حسب كل جهة خارطة طريق تتعلق بتعئة الكفاءات وتشجيع المشاريع الاستثمارية للمغاربة المقيمين في الخارج على الصعيد الجهوي ،وكذا التنزيل الجهوي لسياسة الهجرة من أجل انشاء الية للتشاور و التنسيق بين الاطراف الفاعلة تقوم على التكامل الجهوي المحلي،كما يتضمن المشروع أيضا شراكة مع المجتمع المدني لتحقيق نتائج عملية فضلا عن انجاز دراسات و أبحاث من خلال التعاون بين الجامعات المغربية و الاوروبية ،وذلك من أجل خلق المعرفة و تعميق البحث في مجالات ذات صلة بالمشروع ،مع اتاحة جميع البيانات اللازمة للجهات من أجل ادماج أمثل لبعد الهجرة في مجال التنمية .
وتم بالمناسبة توقيع اتفاقيتي الشراكة مابين الوزارة النتدبة الكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج وولاية جهة بني ملال ختيفرة و مجلس جهة بني ملال حنيفرة و الوكالة البلجيكية للتنمية .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*