شفشاون: مقدم جماعة السطيحة يعود لتهديد الساكنة ويتوعدها بالأسوأ

كما سبق وأشرنا في مقال سابق إلى قضية مقدم السطيحة، الذي يمارس حسب مصادر “سياسي” “ابتزازا ” من نوع خاص على ساكنة المنطقة المغلوبة على أمرها، حيث عنونا مقالنا بـ “بعد مقدم المتعاقدين… ساكنة السطيحة باقليم شفشاون تعاني الأمرّين بسبب مقدم يدعي قربه من جنرال شهير بالمغرب”، حيث كان سببا في تواري المقدم السالف الذكر عن الأنظار لمدة ناهزت العشرة الأيام، إلى أن تأكد وبمخيلته المحدودة والمتدنية، أن الأمر لايعدو على أن يكون مجرد مقال بئيس لن يحرك ولو شعرة واحدة من جبروته وتسلطه على “الغلابة”.

رسالتنا إلى المقدم المتسلط، “إن الجنرال الذي تدعي قرابتك منه، هو بريئ براءة الذئب من دم بن يعقوب، ومن تصرفاتك الخبيثة اتجاه المستضعفين، ومن يعرفون جيدا وعن قرب هذا الجنرال، الذي تتبجح باسمه في كل وقت وحين، من أجل تخويف وترهيب الضعفاء لقضاء مصالحك، يدركون جيدا أنه لا يرضى الظلم على نفسه فكيف له أن يقبله على الآخرين، وعلى أنه لو علم بسلوكك هذا واستغلال اسمه في الاعتداء على المواطنين، فسيكون لك معه حساب عسير.

ساكنة المنطقة أكدت لـ”سياسي”، على أنها لم تعد تتقبل وتتحمل الممارسات الحاطة من كرامتها، والتي يتفنن المقدم المتجبر والغارق في الفساد في نهجها ضدهم كأسلوب منه للضغط عليهم، من أجل الوصول لمآربه الخاصة، بل وتطالب الجهات المعنية من وزارة الداخلية وعمالة إقليم شفشاون، بالتدخل العاجل وفتح تحقيق جاد ومسؤول من أجل أن يقف هذا المتغطرس عند حده، حتى يكون عبرة للآ خرين وإلا فإن الأمور ستسير إلى ما لايحمد عقباه.

سياسي / المشوكر عزيز

 

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*