الخميسات: اتهامات لمسؤول المستشفى الإقليمي بخدمة أجندة حزبية وسياسية وغياب الاهتمام بصحة المواطن

قام المدير الجهوي للصحة بجهة الرباط، سلا، القنيطرة،  بزيارة مفاجئة للمستشفى الاقليمي  الخميسات، وقف خلالها عند حجم الاختلالات التي يعاني منها القطاع بسبب  اللامبالاة و اللامسؤولية التي يدير بها المندوب الإقليمي للصحة المستشفيات و المراكز الصحية و المستوصفات في الاقليم حيث تسود المحسوبية و الزبونية السياسية في تدبير هذا القطاع الحيوي.

وفوجئ المندوب الجهوي بغياب الأطر الصحية باستثناء بعض المتدربات، و بعد ذلك توجه المندوب الجهوي إلى مركز تصفية الدم حيث لم يجد سوى متعاقدات مع الجمعية يقمن بمهامهن في غياب الطبيبة المسؤولة.

و حاول المندوب الجهوي الاتصال بالمندوب الإقليمي الذي غاب عن الأنظار منذ يوم الاثنين الماضي،  و كانت صدمته قوية  لما رأه  تفاجئ يحضر مرتديا نعلا مطاطيا، وفوقية واستفسره عن اسباب عدم استعمال خمس آليات لتصفية الدم تم اقتناؤها حديثا لتصفية الدم أصيب بالارتباك من دون أن يقدم اجوبة مقنعة.

و يعيش اقليم الخميسات حسب ما أورده “كفى بريس وضعا صحيا متأزم بسبب انخراط المندوب في محاباة بعض الأحزاب، حيث يتفرغ عدد من الأطباء والممرضون الى القيام مسؤوليات سياسية من دون ان يأبهوا بمهامهم إلا بالقدر الذي قد يجلب لهم اصوات الناخبين، كما أن عددا من الأطباء بالمراكز الصحية لا يزورونها إلا مرة في الاسبوع، غالبا، يوم السوق الأسبوعي، و يتغيبون في باقي الأيام.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*