تفعيلا لمنظومة التربية والتكوين …انتخابات مجلس جهوي لتلاميذ التعليم بني ملال خنيفرة

عبد الصمد صريح
نظمت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال-خنيفرة انتخابات ممثلات وممثلي المجلس التلاميذي، بمقرها،

وقد أسفرت هذه الانتخابات، التي أشرفت عليها لجنة مختصة، وشهدت حضور ممثلين اثنين عن المجلس التلاميذي لكل مديرية إقليمية تابعة لهذه الأكاديمية، عن انتخاب التلميذة مروة مجيد، التي تتابع دراستها بثانوية ابن ياسين التأهيلية، بالمديرية الإقليمية بخريبكة، رئيسة للمجلس التلاميذي الجهوي، والتلميذ سامي برادة، الذي يتابع دراسته بثانوية بئر انزران التأهيلية، بالمديرية الإقليمية بالفقيه بن صالح، نائبا أولا للرئيسة، والتلميذة مروى لطفي، التي تتابع دراستها بثانوية الكندي التأهيلية، بالمديرية الإقليمية بالفقيه بن صالح، نائبة ثانية للرئيسة.
ويأتي تنظيم هذه الانتخابات تفعيلا لمقتضيات القانون الإطار 51.17 المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، خصوصا فيما يتعلق بالتربية على المواطنة وقيم حقوق الإنسان، وتفعيلا للمشروع رقم 10الخاص بالارتقاء بالحياة المدرسية، من خلال تعزيز دور المجالس التلاميذية باعتبارها إطارا لترسيخ ثقافة الديمقراطية والمواطنة وتحمل المسؤولية لدى المتعلمات والمتعلمين بمختلف الأسلاك، والرفع من حس الانتماء للمؤسسات التعليمية، وتكريس المشاركة التلاميذية في النهوض بالمنظومة التربوية محليا، وإقليميا وجهويا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*