صاحب الفيديو الجنسي الذي هز “الواتساب” تفجر فضيحة جديدة وهذه تفاصيلها

فجرت بطلة الفيديو الإباحي الذي هز مدينة ورزازات، هذا الأسبوع، فضيحة أخرى أثناء تقديمها أمام أنظار وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بورزازات، حيث اعترفت بالمنسوب إليها، مؤكدة أن إحدى صديقاتها هي من وثقت لحظاتها الحميمية مع عشيقها الإسباني بموافقتهما.

وحسب مصادر إعلامية نقلا عن مصادر خاصة، أن المتهمة العشرينية العمر، صرحت للنيابة العامة أن صديقتها عمدت إلى توثيق لحظات ممارستها الجنس مع خليلها الإسباني على طريقة أفلام البورنو.

وقرر وكيل الملك بناء على اعترافاتها متابعتها في حالة اعتقال وايداعها السجن المحلي بورزازات، بتهمة الفساد والتعاطي للدعارة ونشر ذلك عبر تقنية الفيديو، في انتظار اعتقال صديقتها المشاركة في الجريمة بحسب أقوالها، على أن تنطلق أولى جلسات محاكمتها قريبا أمام أنظار الهيئة القضائية بالمحكمة نفسها.

وجاء اعتقال المتهمة، وفقا لمصادرنا، بعد توصل عناصر الشرطة القضائية لأمن ورزازات بمعلومات تفيد تواجد المشتبه فيها بمدينة مراكش، لتنتقل إلى عين المكان، السبت الماضي، حيث تم اعتقالها واقتيادها إلى ورزازات للتحقيق معها بخصوص الشريط الجنسي الذي تداوله رواد مواقع التواصل الإجتماعي على نطاق واسع واستنفر الجهات الأمنية بالمدينة خلال الأيام الأخيرة.

وأكدت نفس المصادر، أن الإسباني “العشيق” غادر التراب الوطني أياما قبل انتشار الفضيحة في أوساط ساكنة ورزازات، تاركا خليلته التي مارس معها الجنس لأكثر من مرة تواجه مصيرها لوحدها.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*