من جديد… طرد مواطن مغربي من إيطاليا بسبب الارهاب

إيطاليا ــ هشام الفرجي

أقدمت السلطات الأمنية الإيطالية، زوال اليوم الأربعاء، عن طرد مواطن مغربي من أراضيها في رحلة مباشرة إلى المغرب، وذلك “لأسباب تتعلق بأمن الدولة”.

ووفقاً لبيان وزارة الداخلية الإيطالية، فقد لفت المعني بالأمر البالغ من العمر 35 عاماً، انتباه الشرطة خلال قضائه فترة محكوميته بسجن الإسكندرية، شمال إيطاليا، حيث نصب نفسه إماما، وأظهر مواقف متطرفة وسلوك عنيف تجاه باقي النزلاء المسلمين.

وأضاف المصدر ذاته أن المطرود، سبق أن أشاد بمنفذ الهجوم الإرهاب يبمدينة نيس الفرنسية في يوليو 2016.

للإشارة فقد بلغ عدد المواطنين المطرودين من الأراضي الإيطالية بسبب الاشتباه في انجذابهم إلى بيئات التطرف، منذ فاتح يناير 2015 إلى غاية اليوم، 264 شخصًا.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*