النقابة الوطنية للتعليم العالي : شراء المعدات العلمية الثقيلة بكلية مكناس عرف مجموعة من الإختلالات

سياسي : الرباط
يبدو أنه إشتد الصراع مؤخرا بين المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بكلية العلوم مكناس , ورئاسة الجامعة .
وفي السياق ذاته عقد المكتب المحلي للنقابة بحر هذا الأسبوع مجلس التنسيق بكلية العلوم ضم رؤساء الشعب، منسقي المسالك، مديري المختبرات، المسؤولين عن فرق البحث، اعضاء اللجنة العلمية، اعضاء مجلس الكلية واعضاء مجلس الجامعة، للتداول حول مستجدات”شراء المعدات العلمية الثقيلة”.
وأصدر المكتب المحلي بلاغ توصل “سياسي.كوم” بنسخة منه و جاء فيه :
“بدعوة من المكتب المحلي للنقابة الوطنية للتعليم العالي بكلية العلوم مكناس، انعقد يوم الخميس 06 دجنبر 2018 بقاعة المحاضرات مجلس التنسيق بكلية العلوم والذي يضم السادة: رؤساء الشعب، منسقي المسالك، مديري المختبرات، المسؤولين عن فرق البحث، اعضاء اللجنة العلمية، اعضاء مجلس الكلية واعضاء مجلس الجامعة، للتداول حول مستجدات”شراء المعدات العلمية الثقيلة”. وبعد عرض تطورات هذا الملف من طرفأحد الأساتذة بصفته عضوا بمجلس الجامعة، اسفر النقاش الذي كانت تطبعه روح المسؤولية والغيرة على مستقبل البحث العلمي بجامعة المولى اسماعيل، على ما يلي:
1- التأكيد على عدم احترام رئاسة الجامعة لقرار مجلس الجامعة المنعقد في دورة يوليوز 2018 الذي صودق فيه بالإجماع على اقتناء المعدات العلمية الثقيلة بناء على نتائج أشغال اللجنة المخصصة لهذا الغرض.
2- تسجيل عدم احترام طلب العروض للائحة حاجيات الجامعة من المعدات العلمية كما حصرتها اللجنة المكلفة بالملف بناء على استشارات موسعة مع فرق البحث والمختبرات المعتمدة بجامعة المولى اسماعيل.
3- التنديد بتعويض لائحة المعدات المصادق عليها في دورة يوليوز 2018 بمعدات أخرى دون الرجوع الى مجلس الجامعة.
4- التأكيد على ضرورة الوحدة بين مختلف المؤسسات التابعة لجامعة المولى اسماعيل والتصدي لمحاولات بث التفرقة في الجسم الجامعي دفاعا عن المصالح العليا للجامعة.
5- تسجيل سوء تدبير ملف البحث العلمي بجامعة المولى اسماعيل وغياب مشروع واضح المعالم لتشجيع الباحثين على الانتاج والابتكار.
6- تحميل المسؤولية الكاملة لرئاسة الجامعة لما قد ستؤول إليه الأوضاع داخل الجامعة.
7- دعوة المكتب الجهوي لعقد مجلس الفرع الجهوي وبشكل مستعجل لتحديد الخطوات النضالية الواجب اتخاذها، في حال عدم الغاء هذه الصفقة.”
وأكدت النقابة في البلاغ ذاته ”
“واذ يؤكد السيدات والسادة الأساتذة الباحثين على تشبثهم بالنقابة الوطنية للتعليم العالي إطارا وحيدا وموحدا لجميع فئات أساتذة التعليم العالي، يهيب بالمزيد من التعبئة واليقظة والحذر استعدادا للدفاع وبكل الوسائل النضالية المشروعة عن المطالب العادلة للسيدات والسادة الأساتذة، وعن مستقبل الجامعة العمومية.”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*