مدير مؤسسة تعليمية بأيت أورير يتحرش بالتلميذات ويحاول استدراجهن لممارسة الجنس

فجر رواد مواقع التواصل الاجتماعي فضيحة جنسية من العيار الثقيل، بطلها مدير مؤسسة تعليمية في مدينة أيت أورير بإقليم الحوز، يتحرش بالتلميذات ويحاول استدراجهن لممارسة الجنس معه.

وتداول “الفايسبوكيون” تسريبات لمحادثات بين المدير والتلميذات عبر تطبيق “مسانجر”، تبرز حوارا منسوبا إلى المدير يحتوي على “تغزل” بتلميذة و”تصريح بإقامة علاقة مع تلميذة أخرى”، كما فيه “دعوة صريحة لممارسة الجنس من الدبر في المنزل”.

وذكرت مصادر مطلعة، أن لجنة مشكلة على مستوى المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بإقليم الحوز، حلت الأربعاء 25 شتنبر الجاري بالمؤسسة التعليمية المذكورة واستمعت للمدير، وأكدت أن المدير “اعترف” بعدد من التهم المنسوبة له، وأن اللجنة رفعت تقريرها إلى المديرية.

وفي السياق ذاته دائما، أصدر مكتب جمعية آباء وأولياء التلاميذ بالمؤسسة التعليمية المذكورة بيانا ، يؤكد من خلاله أنه “حصل على أدلة مكتوبة وصوتية تدين رئيس المؤسسة”، وأن المكتب ربط في الحين الاتصال بالسلطة المحلية والمديرية الإقليمية للتربية الوطنية.

من جهته، دعا مكتب الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بفرع أيت أورير السلطات الإدارية والتربوية القضائية، كل حسب اختصاصه، إلى فتح تحقيق حول الأفعال المنسوبة إلى رئيس المؤسسة وترتيب الجزاءات القانونية.

وبعد إطلاعها على عدد من المحادثات والتسجيلات الصوتية بخصوص القضية المذكورة، شددت الجمعية الحقوقية المذكورة، على ضرورة “اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية لحماية المصرحات لما قد يتعرضن له من مضايقات محتملة قصد التأثير عليهن أو ثنيهن عن التقدم لدى السلطات المختصة والإدلاء بإفاداتهن”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*