ابتدائية سلا تقضي بالسجن شهرين في حق قيادي بـ”جماعة العدل والإحسان”

قضت المحكمة الإبتدائية بمدينة سلا، بالسجن شهرين في حق القيادي في “جماعة العدل والإحسان”، سليم بهادي، وغرامة مالية قدرها 50 ألف درهم.

وجاء قرار المحكمة بعد إدانة القيادي السالف الذكر، بتهم إنتاج وإعداد وتعبئة وتخزين وتوزيع مادة غذائية دون ترخيص، وفي غياب تام لشروط السلامة الصحية والنظافة الضرورية لمثل هذه الأنشطة التجارية.

ويأتي هذا الحكم في الوقت الذي تتشدق فيه “الجماعة” بكونها ملتزمة بإحترام الضوابط الأخلاقية للمجتمع، وتضع حسب ما تدعيه مصلحة المواطن من اولوياتها. لكن يبدو أن ذلك مجرد إدعاء، فالمواطن بالنسبة إليها كما هي عادتها، مجرد رقم في قائمة التجارة الدينية، ومجرد “بزطام” يدفع ثمن منتوج غذائي لم يحترم حتى ضوابط النظافة والسلامة الصحية.

وبذلك يتاكد أن “الجماعة”، همها هو إكتناز الثروات على ظهر البسطاء، ولو عن طريق بيعهم ما يتم إستهلاكه بشكل سيضر بصحتهم، المهم أن هو الدفع ف “الغنيمة”، مجرد “غنيمة ولا شيء غير ذلك..

سياسي – متابعة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*