عمال و عاملات الخدمات الأرضية بمطار محمد الخامس يدقون ناقوس الخطر‎

تنفيذا لقرار المكتب النقابي الموحد لعمال الشركات GPI-ATLAS SERVAIR- TECTRA-OPUS، المنضوون تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، إلتأم يوم الأربعاء 13 نونبر 2019، ابتداء من الساعة العاشرة صباحا، عمال وعاملات الخدمات الأرضية بمطار محمد الخامس المنتمون للشركات المذكورة في وقفة احتجاجية حاشدة أمام المقر الرئيسي لشركة الخطوط الملكية المغربية.

و تأتي هذه المحطة النضالية الأولى من عدة أشكال نضالية تقرر خوضها، حسب بلاغ توصلت به” سياسي” تنديدا و استنكارا للطرد التعسفي الذي تعرض له 182عاملا وعاملة و من بينهم الممثلين النقابيين، و لتمادي إدارات هذه الشركات بدون وجه حق في الدوس على كرامة العاملات و العمال، و الحكم على المطرودين منهم بالتشريد و الحرمان من القوت اليومي و ذلك في خرق سافر و تعالي على كل القوانين الوطنية و المواثيق الدولية، التي تضمن حق العمال في التنظيم النقابي و حقهم في المفاوضة الجماعية.

إن الأسباب الوجيهة و الحقيقية يضيف البلاغ، وراء الاحتقان الذي شهده و يشهده حتى الأن مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، لا دخل للعمال فيها حيث أن مطالبهم المشروعة تتلخص في احترام كرامتهم، و احترام الإدارات المعنية لالتزاماتها خاصة بنود الميثاق الاجتماعي الموقع بمعية السلطات العمومية.

و أمام تردي الأوضاع و تعنت الإدارات و استمرارها في زرع فتيل الاحتقان، فإن الاتحاد المغربي للشغل الذي ما فتئ يطالب بحوار جاد و مسؤول حول هذا الملف، يطالب مجددا السلطات العمومية من أجل التدخل الفوري بإرجاع كافة المطرودين إلى عملهم و حث الادارات على فتح مفاوضات جدية و مسؤولة وذلك ضمانا لاستمرارية العمل وسلامة للمناخ الاجتماعي العام بهذا المرفق الوطني الهام

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*