طلبة المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي يواصلون خوض إضرابهم ويصعدون

خاض طلبة المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي بداية الموسم الدراسي (23 أكتوبر) إضرابا إنذاريا مدته 24 ساعة، وذلك على ضوء عدة مطالب سيتم تفصيلها في هذا الملف. نحيطكم علما أننا قبل الدخول في هذا الشكل النضالي طلبت الجمعية اجتماعا مستعجلا (18 اكتوبر2019) مع إدارة المعهد قصد تبليغهم طلبات وصوت الطلبة، وتمت برمجة هذا الاجتماع يوم (22 اكتوبر2019)، ولكن لم تتم الاستجابة لأي من مطالبنا، وبعد ذلك تم طلب اجتماع مجلس المؤسسة استثنائي يوم (25 أكتوبر2019) وتم إبلاغ ممثل الطلبة للحضور للاجتماع الذي تم تأجيله من يوم الأربعاء 30 أكتوبر 2019 إلى يوم الخميس 31 أكتوبر 2019 بسبب عدم اكتمال النصاب.

وهذه اهم مطالب الطلبة:

وفي يوم الخميس 31 أكتوبر حضر الاجتماع 8 أعضاء فقط ولم يتم مناقشة جميع المطالب التي قدمها ممثل الطلبة ورئيس الجمعية، ومن المؤسف أن الاجتماع لم يمر في ظروف ملائمة، إذ لم تتوفر شروط الحوار الإيجابي والبناء.

وفيما يلي شرح مفصل لمطالب الطلبة ونتمنى أن تلقى اذان صاغية من سيادتكم:

المحور الأول: الشق البيداغوجي.

  1. غياب وضعف جودة حصص الأشغال التطبيقية.

إن طبيعة التكوين (الشعب) بالمعهد تفرض حصصا للأشغال التطبيقية بصفة مكثفة ودورية، إلا أن ما يدرس في الواقع لا يتعدى ما هو نظري ما يشكل عائقا أمام الطالب في التداريب المطلوبة وعند ولوج سوق الشغل. وحتى عند استفادة الطالب من بعض حصص الأشغال التطبيقية يتم العمل ببرانم (Logiciels) دون ترخيصها الأصلي (Absence des licences des logiciels). وبالرجوع لتجربة الطلبة في التداريب فإن البرانم التي يحتاجها الطالب منها:

  • Langage de programmation R
  • SAS
  • Stata
  • Python
  • GAMS

 

  1. مشاكل السنة الاحتياطية.

1-2 تقديم بعض الوحدات عن السنة الموالية

     بخصوص طلبة السنة الاحتياطية، نطلب ولا نفرض إعطاء أهمية أكبر لدراسة طلباتهم بتقديم الوحدات عن السنة الموالية وتمكينهم من تقديم أكبر عدد ممكن من الوحدات وخصوصا تلك التي يتوفرون فيها على مكتسبات قبلية، علما أن لكل طالب القدرة على اجتياز امتحان سبع وحدات في كل أسدس.

2-2 تثبيت نقط الوحدات

كما هو معلوم أنه في السنوات الماضية يتم إعطاء طالب السنة الاحتياطية إمكانية تثبيت نقط السنة الماضية لبعض الوحدات غير المستوفاة. وفي مستهل هذه السنة الجامعية تم التراجع عن هذه الإمكانية بغية تحسين معدلات الطلبة. وفي نفس السياق نقترح على سيادتكم اعتماد الصيغة الاتية:

Note de module= Maximum (Note module année 1, Note de module année 2)

هذا المقترح سيعطي للطالب فرصة لتحسين نقطة الوحدة وفي أسوء الحالات سيكون قد احتفظ بنقطته في السنة الماضية.

 

3-2 النقطة الموجبة الطرد:       

       بعد استطلاع لآراء الطلبة ومقارنة النقطة الموجبة للطرد بالمعاهد والمدارس العليا للمهندسين، نجد أن هذه النقطة بمعهدنا (20/10) هي الأعلى، وقد عبرنا عن رغبتنا في تغيير هذه النقطة أمام مجلس المؤسسة وتم وعدنا بتكوين لجنة لتدارس هذا الطلب.
وفي هذا الإطار نطلب بالتعجيل في الإعلان عن هذه اللجنة وإمداد ممثلي الطلبة بكل تطورات ومستجدات هذا الملف.

4-2 انشاء لجنة لتتبع طلبة السنة الاحتياطية    

عرفت السنة الدراسية الفارطة 2018/2019 عددا مقلقا من الراسبين (أزيد من 100 طالب موزعين على السنوات الثلاث)، ومن أجل تفادي تفاقم هذه الوضعية والتي ستمس لا محالة بسمعة وقيمة التكوين بمعهدنا العريق، نقترح إنشاء لجنة لتتبع نتائج هذه الفئة من الطلبة والحرص على عدم تكرار نفس الوضعية (الشيء الذي تم إهماله السنة الفارطة).
نشير أن تجربة سابقة برسم السنة الدراسية 2017/2018 قد لاقت نجاحا ترجم على مستوى نتائج اخر السنة.

5-2 مناقشة طلبات الاستعطاف في القادم من السنوات

      في إطار الاجتماعات التي أجريت بين مكتب وممثل الطلبة من جهة وأعضاء في مجلس المؤسسة من جهة أخرى، تم الإعلان عن تراجعهم عن مناقشة طلبات الاستعطاف ابتداء من الموسم القادم، وفي هذا الصدد نناشد أعضاء المجلس وجميع الأساتذة المحترمين الاستمرار في مناقشة هذه الطلبات لزرع الأمل في نفوس الطلبة المطرودين وإعطاءهم فرصة أخيرة للتكفير عن خطئهم كما هو معمول به فيما مضى من السنوات.

  1. الامتحانات وبيداغوجية التنقيط والتصحيح:

 

 1-3 قصر مدة الإعداد للامتحانات العادية والاستدراكية

          نطلب من سيادتكم تخصيص أسبوع كامل للإعداد للامتحانات، فلا يعقل أن يجبر الطالب على إعداد كل مواد الأسدس في أربعة أيام.

 2-3 بيداغوجية التنقيط و التصحيح

يطرح الطلبة علامة استفهام حول الطريقة التي ينهجها بعض الأساتذة في تقييم الامتحانات في ظل غياب سلم واضح للتصحيح و عدم إمداد الطلبة بنسخة من التصحيح الكامل للمادة .
كما نحتج على الغموض الدي تعرفه طريقة التقييم و بالتحديد النسب المئوية لكل من : الفروض المنزلية و الأشغال التطبيقية والأعمال الموجهة و الامتحان و الحضور.

 3-3 الاطلاع على النسخ

        نطلب في هذا السياق تمكين الطالب من حقوقه كاملة وغير مشروطة وخاصة تلك المتمثلة في الاطلاع على نسخ الامتحانات (في جميع المواد) بعد كل من الدورة العادية وكذا الاستدراكية، وتحسين الظروف التي تمر بها هذه العملية إن تمت.

  1. مشاكل مصلحة التداريب

 

تتوفر إدارة المعهد ضمن هياكلها على مصلحة التداريب ((service des stages، منوط بها في الأصل تدبير كل ما يتعلق بالتداريب من حيث توفير عدد كاف منها وتتبع مجرياتها وكذا تنظير مناقشتها. لكن هذه المصلحة تعرف عدة اختلالات منها:

         1-4 قصور غير مبرر على مستوى توفير التداريب وخاصة مشاريع نهاية الدراسة

        فبالرغم من ابرام إدارة المعهد (فيما مضى) للاتفاقيات وشراكات مع العديد من المؤسسات العمومية وكذا الخاصة، هذا بالإضافة من العروض التي يتلقاها المعهد من طرف شركات مرموقة لتوفير مشاريع نهاية السنة، إلا أن الطلبة لا تصلهم المعلومات الكافية في اجلها وبالتالي لا يستفيدون من هذه العروض ويضطرون للبحث بأنفسهم واجتياز المقابلات… ما يؤثر سلبا على سمعة المعهد.

 2-4 مشكل التأطير الداخلي

يشكو بعض الطلبة السنة الختامية برسم السنة الدراسية 2018/2019 من تأخر إلحاقهم بمؤطرين داخليين من أساتّذة المعهد ما ينعكس سلبا على جودة العمل المقدم.

3-4 توفير السكن للطلبة الذين يجرون تداربيهم بمدينة الدار البيضاء

يجد أغلب الطلبة عروضا مغرية لمشاريع نهاية السنة بمدينة الدار البيضاء ، إلا أنهم يعانون من مشكل غياب السكن وصعوبة التنقل اليومي ، ما يدفع البعض منهم للتخلي عنها.
لذا نستغرب عدم إبرام شراكات تبادل الطلبة المتدربين مع المدارس العليا للمهندسين بالدار البيضاء.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*