عمليات تعقيم لمختلف الفضاءات والمرافق الإدارية بمراكش لمنع انتشار فيروس “كورونا”

باشر المكتب الجماعي لحفظ الصحة التابع لجماعة مراكش، ابتداء من أول أمس السبت، عمليات تعقيم وتطهير لمختلف الفضاءات والمرافق الإدارية بالمدينة، وذلك لمنع انتشار فيروس “كورونا”.

وحسب بلاغ لجماعة مراكش، فإن هذه الخطوة تندرج في إطار التدابير الاحترازية والاستباقية لمواجهة فيروس “كورونا”، وحماية لموظفي الجماعة وسلامة مرتفقي الإدارة الجماعية وعموم الساكنة والزوار.

وهكذا، قامت جماعة مراكش، من خلال تدخلات فريق مختص من المكتب الصحي الجماعي وبتنسيق مع لجنة اليقظة والمصالح الولائية بالجهة، بعمليات تعقيم لفضاء القصر البلدي ولملحق مقر الجماعة بشارع محمد السادس، ومختلف المقرات والمصالح الإدارية الجماعية.

كما شملت هذه الحملة مقرات المقاطعات والملحقات الادارية التابعة لها والعديد من الأسواق الحضرية الجماعية، إلى جانب الساحات العمومية كساحة “جامع الفنا”.

وقام الفريق الجماعي أيضا، بتعقيم لسيارات الأجرة، بمختلف نقاط توقفها ومحطاتها الخاصة، وستستمر هذه العملية أيضا في إطار التدابير الوقائية والاحترازية.

ومن المنتظر أن تستمر هذه العملية إلى غاية يوم الجمعة المقبل، حيث ستشمل الدوائر الأمنية والمحاكم والمحطة الطرقية ومحطة القطار ومحطات ركوب الحافلات والمساجد والإدارات العمومية. وأكد البلاغ أن المديرية العامة للمصالح، ومعها المكتب الصحي الجماعي ومختلف الأقسام والمصالح الجماعية، ستظل رهن إشارة الساكنة للتواصل والإرشاد والتعاون في تنفيذ وتنزيل وأجرأة التدابير الوقائية المسطرة في هذا الإطار، وتبديد وتجاوز الصعاب الممكن ظهورها بالمناسبة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*