امتحان الباكلوريا بجهة الرباط: تخصيص 50 مركزا لتصحيح إنجازات حوالي 62 ألف مترشحا وفق بروتوكول وقائي خاص

أفادت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الرباط سلا القنيطرة بأنه تم تخصيص 50 مركزا لتصحيح إنجازات حوالي 62 ألف مترشحا من الذين اجتازوا الدورة العادية من اختبارات الباكالوريا، وذلك وفق بروتوكول وقائي خاص.

وأوضحت الأكاديمية، في بلاغ اليوم الأربعاء، أنه استمرارا لحالة التأهب التي طبعت مرحلة الإجراء بكل مراكز الامتحان، باشر أزيد من 4300 أستاذا مصححا عملية تصحيح انجازات المترشحين الذين اجتازوا الدورة العادية من اختبارات الباكالوريا بفئتيهم المتمدرسين والأحرار بالجهة، مشيرة إلى انطلاق هذه العملية في ظروف جيدة، والتي ينتظر أن تمتد إلى غاية 12 يوليوز الجاري بـ50 مركز تصحيح.

ولفت المصدر ذاته إلى أن اليوم الثاني من المحطة الثانية لاجتياز الامتحان الوطني الموحد لنيل شهادة الباكالوريا – دورة 2020، التي همت المسالك العلمية والتقنية ومسلك الباكلوريا المهنية، مر في ظروف جد عادية بجميع مراكز الإمتحان بالجهة.

وأضاف أن الاحصائيات المسجلة خلال هذا اليوم تشير إلى حضور 28 ألف و932 مترشحا متمدرسا من بين 29 ألف و356 بنسبة ناهزت 98,55 في المائة، فيما بلغ عدد المترشحين الأحرار الحاضرين 2853 مترشحا من أصل 5168 أي بنسبة 55,20 في المائة، مبرزة أن النسبة الاجمالية للحضور كانت 92,06 في المائة.

وارتباطا بعملية مسك نقط المترشحين وإدخالها عبر منظومة “مسار”، أوضح نفس المصدر ذاته، أن الأكاديمية وفرت مئات الحواسيب، كما جندت أكثر من 150 إطارا متخصصا في الإعلاميات، ستعهد لهم بمهام مواكبة وتأطير الأساتذة المصححين في الجوانب التقنية المرتبطة بعملية المسك الآلي.

وخلص البلاغ إلى أنه تم توفير كل الظروف المناسبة لإنجاز العملية في أجواء جيدة تتسم بالدقة والشفافية والالتزام التام بالمقتضيات القانونية المنصوص عليها في دفتر مساطر الباكالوريا، وكذا بالتدابير الواردة ضمن البروتوكول الصحي المعمول به جهويا، حماية لكل المتدخلين في العملية من الإصابة بفيروس كوفيد-19.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*