إحتجاج واحتقان في إدارة الجمارك

وجهت عناصر الجمارك رسالة إستنكارية إلى وزير المالية ” بنشعبون” تشكوه خلالها “ظلم “نائب المدير العام للجمارك بصفته رئيس قسم الموارد البشرية (RH) والذي شرع في إقتراح الأسماء دون أدنى مراعاة للجانب الإنساني والوضع الإجتماعي الذي يمر منه عناصر الجمارك المعنيين بالحركة الإنتقالية.
واستغربت ذات المصادر من هذا القرار الذي يطرح علامات إستفهام عديدة سيما وأن الجائحة أجلت مثل هذه الحركات الإنتقالية إلى موعد لاحق في جميع الوزارات والقطاعات الحكومية حتى تعود الحياة إلى طبيعتها العادية.
واتهمت نفس المصادر أن منصب مدير الموارد البشرية يجب أن يعطى لشخص يعيش نفس الظروف والأجواء العائلية للآخرين حتى يعلم عواقب هذه التنقيلات العشوائية التي خلقت إستنكارا كبيرا في صفوف رجال الجمارك عكس السنوات الماضية التي كانت تواجه فيها بصدر رحب وحماسة في القيام بالواجب.
وأضاف هؤلاء ان الحركة الإنتقالية شابتها محاباة كبيرة وتفضيل أطراف معينة على أطراف أخرى.
وينتظر المعنيون بالحركة الإنتقالية تدخل وزير المالية لإنصافهم قبل الموعد المحدد للإلتحاق بمقرات عملهم الجديدة يوم 2 شتنبر القادم.
كما ان هناك تمييز حتى على مستوى الترقيات في مناصب المسؤولية حيث تمنح بطرق زبونية و محسوبية و تصفية الحسابات دون مرعاة لعنصر الكفاءة حسب عدة مصادر.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*