تعرض فيلا البرلماني الاستقلالي السابق الأنصاري لعملية سطو تم الاستلاء من خلالها على مبالغ مالية ضخمة ومجوهرات ناهزت 230 مليون سنتيم

تعرضت فيلا البرلماني السابق محمد الأنصاري بالعاصمة الرباط خلال الأيام القليلة الماضية لعملية سطو خطط لها بشكل دقيق، حيث تمكن الجناة من تخطي إجراءات الحراسة والاستيلاء على غنيمة ضخمة.

وحسب ما كشفت عنه يومية الصباح، فإن منفذي العملية تمكنوا من الاستيلاء على مبالغ مالية ضخمة، حددت في 100 مليون سنتيم بالعملة المغربية، و 30 مليون سنتيم أخرى بالعملة الصعبة، إضافة إلى حلي ومجوهرات وساعات ثمينة تفوق قيمتها 100 مليون سنتيم.

هذا وقد قادت الأبحاث والتحريات المكثفة التي قامت بها مصالح الشرطة القضائية إلى تحديد هوية زعيم العصابة، الذي لم يكن سوى أحد أقارب حارس الفيلا، حيث اعترف بالمنسوب إليه كما دل المحققين على باقي شركائه في الجريمة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*