ولاية أمن الدار البيضاء توضح بخصوص اختطاف واغتصاب جماعي لفتاتين إحداهما قاصر

أوضحت ولاية أمن الدار البيضاء، أنها فتحت بحثا دقيقا، حول مقال نُشر نهاية الأسبوع، بشأن اختطاف واغتصاب نادلة ورفيقتها بالدار البيضاء، تناول معطيات حول تعرض فتاتين، إحداهما قاصر، للاختطاف والاغتصاب من قبل أفراد عصابة إجرامية مكونة من مجموعة من الأشخاص.

وفق بلاغ للولاية، فإن منطقة أمن الحي الحسني بالدار البيضاء، توصلت بتاريخ 02 شتنبر المنصرم، بشكاية من فتاة قاصر كانت مرفقة بوالدتها وفتاة أخرى، تتعلق بتعرض الفتاتين للاختطاف المقرون بالسرقة وهتك العرض بالعنف من قبل مجموعة مكونة من سبعة أشخاص، تعرف أحدهم بشكل مسبق، حيث سبق وأن تهجم على منزل أسرتها وتم توقيفه وتقديمه أمام العدالة في حينه.

على الفور، باشرت مصالح الأمن الوطني مجموعة من الأبحاث والتحريات التي مكنت من تحديد هوية عدد من المشتبه فيهم المتورطين في هذا الاعتداء، والذين تم توقيفهم تباعا، فضلا عن حجز دراجات نارية استعملت في هذه الأفعال الإجرامية، فيما تم تعميم مذكرات بحث على الصعيد الوطني في حق اثنين من بينهم تم تحديد هوياتهم بشكل كامل.

وأكدت ولاية أمن الدار البيضاء في ذات البيان التوضيحي، أن الأمر يتعلق بقضية سبق وأن عالجتها مصالح الشرطة القضائية بكامل الجدية والفعالية الضرورية، وذلك فور تلقيها لشكاية الضحيتين إلى حين توقيف المشتبه فيهم وتقديمهم أمام النيابة العامة المختصة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*