صدمة.. سكتة قلبية مفاجئة تنهي حياة الإعلامي المتميز صلاح الدين الغماري

تلقى المغاربة ليلة الخميس خبرا صادما، مفاده وفاة الإعلامي المغربي المعروف بالقناة الثانية، صلاح الدين الغماري، جراء سكتة قلبية مفاجئة عن عمر يناهز 50 سنة.

ونعت إدارة القناة الثانية، الفقيد، على صفحتها بالفايسبوك عبر تدوينة جاء فيها: “‏ببالغ الأسى والحزن تلقينا خبر وفاة زميلنا الاعلامي المتميز صلاح الدين الغماري. رحم الله الفقيد. وداعا صلاح…”

وشكل خبر وفاة صلاح الدين الغماري صدمة كبرى لدى رواد مواقع التواصل بالمغرب، نظرا للشعبية التي كان يحظى بها الإعلامي الراحل، والذي دخل قلوب المغاربة دون استئذان منذ بداية جائحة كورونا.

إنا لله وإنا إليه راجعون

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*