تأسيس النقابة الوطنية للمدرسات والمدرسين الموضوعين رهن إشارة البعثات الأجنبية

تحت اشراف المركزية النقابية الاتحاد المغربي للشغل تم تأسيس النقابة الوطنية للمدرسات والمدرسين الموضوعين رهن إشارة البعثات الأجنبية، وذلك السبت 6 فبراير2021 بالعاصمة الاقتصادية الدار البيضاء، ويأتي هذا التأسيس حسب بلاغ توصلت به “سياسي” في إطار مأسسة الحياة الفكرية والاجتماعية وتوحيد المطالب لهذه الفئة المجتمعية المنتمية لهيئة التدريس المغربية والتي تساهم في إطار منظومة تعليمية متكاملة قادرة على تجويد التمدرس داخل البعثات الأجنبية لما تتمتع به من كفاءات عالية وأطر متكونة ومتمرسة تسعى من خلال واجباتها المهنية الى خلق إطار منظم ، محكم ، بما يستجيب لمطالب هذه الهيئة عبر مختلف المستويات والارتقاء بمهنة التدريس داخل البعثات الأجنبية لما يليق بمستوى مغرب الحكامة والجودة، خاصة وأن هذه المهام تضطلع بأدوار جد مهمة على مستوى التربية والتكوين.
هذه النقابة  يضيف البلاغ’ مستقلة بأفكارها وسياستها المطلبية النقابية دفاعا عن هذه الفئة من هيأة التعليم المغربية والتي عددا مهما من أعضاءها يتمتعون بالمصداقية والكفاءة والنزاهة المهنية، وتسهر على تكوين وتربية اجيال في سنين مبكرة بما يليق بالثقافة والفن واللغة والتاريخ والجغرافيا وإذكاء روح المواطنة وتأصيل نموذج المدرس المغربي القادر على المساهمة في البناء الفكري والتربوي والعلمي في إطار خارطة طريق منسجمة؛ فاعلة؛ متمرسة؛ من خلال ممارسة حقها في الدفاع عن حقوق هذه الفئة من المدرسات والمدرسين من جهة؛ ومن جهة ثانية الانخراط الجماعي في إعطاء نفس قوي في منظومتنا التعليمية بمختلف المستويات مع مايرافق ذلك من تنظيم أيام تكوينية؛ ندوات؛ موائد مستديرة؛ محاضرات؛ ملتقيات وطنية وجهوية واقليمية بغية الرفع من أداءها وتجويد طرق تعليمها وتحديث الأساليب في إطار يوازي الركب الحضاري والتكنولوجي والتطورات من حولنا.”

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*