مستشفى الولادة السويسي يرفض استقبال ثلاثة توائم بذريعة وزنهم ليتسبب في كارثة لأسرة المواليد

كشف بلاغ للشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة الحق في الحياة، أن أما وضعت ثلاتة توائم بقاعة الولادة بمستشفى الولادة السويسي، يوم السبت 19 فبراير 2021، إلا أن مصلحة الخدج والمواليد بمستشفى الاطفال رفضت استقبالهم تحت ذريعة أن وزنهم يقل عن 1000 غرام، مما أدى إلى وفاة المولود الثاني بعد وفاة الأول أثناء الوضع الذي تم بعملية قيصرية، فيما تم نقل الثالت إلى مستشفى الشيخ زايد،

وأضاف البلاغ، أنه وحسب شهود عيان، فقد حظر إلى عين المكان الكاتب العام للوزارة، ومدير المركز الاستشفائي الجامعي إبن سينا، والطبيب الرئيسي لمستشفى الولادة السويسي في وقت متأخر لذات اليوم بعد احتجاج واتصالات أب الضحايا بجهات معينة،

و تجدر الاشارة إلى أن المركز الإستشفائي الجامعي ابن سينا قد سجل ارتفاعا في نسبة وفيات المواليد الجدد بنسبة 33,33٪ ، والتي كانت موضوع تحقيق و تدقيق بعد صدور تقرير أسود بأحد المنابر الإعلامية، وقتها حل فريق عن المفتشية العامة لوزارة الصحة لفتح تحقيق دام 45 يوما لكنه ظل حبيس الرفوف بالمديرية سالفة الذكر، دون تفعيل مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة و ترتيب الجزاءات في هذا الشأن.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*