القضاء يقول كلمته في قضية “فقيه طنجة” المتهم باغتصاب قاصرات ويدينه ب 30 سنة سجنا نافذا

أسدلت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة ستارها اليوم الخميس في قضية، فقيه قرية “الزميج” بعد متابعته بتهمة هتك عرض قاصرات، حيث قضت في حقه ب 30 سنة سجنا نافذا.

هذا وكان “فقيه” طنجة، قد اعترف بشكل صريح أمام الوكيل العام باستئنافية طنجة بجميع التهم الموجه إليه باغتصاب و ممارسة الجنس على الطفلات بقرية “الزميج” ضواحي مدينة طنجة، كما اعترف بالاعتداء الجنسي على الأطفال الذين يقوم بتدريسهم لغاية تلبية غريزته الجنسية بشكل وحشي.

كما إعترف المتهم بكونه يعاني من ميولات جنسية مضيفاً، بأنه كان يضرب الطفلات اللائي لا يلبين رغباته الجنسية وترفضن الالتحاق به.

وتوبع الفقيه السالف الذكر بتهم اغتصاب عدة قاصرات إناث وذكور، وتهم “جناية هتك عرض قاصر بالعنف دون سن 18، مع “افتضاض البكارة” واستغلال “السلطة الدينية”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*