الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان (ASADEDH) ، تدين بشدة تصريحات مسؤول في الجبهة و تطالب العدالة بالتدخل.

 

أدانت الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان بشدة في بيان لها يوم 24 ماي ، التصريحات التي أدلى أحد قياديي جبهة البوليساريو, سالم لبصير الى احدى الصحف الاسبانية ، و التي جاءت عقب الزيارة و الاجتماع مع إبراهيم غالي في مستشفى لوغرونيو.

و جاء في هذه التصريحات بالحرف
“أن إبراهيم غالي لن يمثل أمام المحكمة حتى لو استدعى من قبل القاضي المكلف وأنه بعد أن يتعافى سيسافر إلى الجزائر بدون ان يحضر الى المحكمة.
و اعتبر بيان الجمعية أن هذا التصريح تحد واضح للعدالة و للديمقراطية..إنه احتقار و ازدراء لكل من السلطات القضائية والسياسية في إسبانيا .
و دعت الجمعية السلطات الإسبانية المعنية إلى التحقيق في هذه التصريحات مع اتخاذ كافة الإجراءات المناسبة حتى لا يفلت المدعو إبراهيم غالي من العدالة.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*