«البسيج» يتعقب المغاربة المتطرفين في أوروبا

بعد تورط متطرفين من أصول مغربية في شن هجمات إرهابية دامية بأوروبا آخرها بإسبانيا، كشف مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية في المغرب، عبدالحق الخيام، أنه يتم التحضير لوضع استراتيجية تهدف إلى تعقب المغاربة من حاملي الفكر المتطرف في أوروبا، وذلك في إطار جهودها لمكافحة الإرهاب.

الخيام قال في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية (أف ب) ، اليوم الأربعاء، إن “الحكومة تعمل على وضع استراتيجية جديدة لتعقب المغاربة الذين اعتنقوا التطرف في أوروبا”، مضيفا أن “منع التطرف المغربي في الخارج مهمّ”، كما شدد على أهمية التعاون الاستخباراتي عبر الحدود.

وأوضح الخيام أن الحكومة تعمل على “حل جذور التطرف من خلال معالجة الفقر وحظر الدعاة المتطرفين، وإعادة دمج المتطرفين السابقين، وتدريب أئمة معتدلين”، وحذر من “عكس مسار الإرهاب مثل أن يقدم المغاربة المتطرفين في أوروبا على شن هجمات في المغرب بعد عودتهم إليه”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*