النقابة الوطنية للتعليم ترفض التوظيف بالعقدة وتطالب بإدماج كل الأساتذة المتعاقدين في الوظيفة العمومية

استنكر المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم بإقليم الرحامنة، في بلاغ توصلت بهّ سياسيّ ما وصفه ب” الممارسات اللامسؤولة من طرف بعض مؤتمري جهة مراكش أسفي التي تسعى لشق وحدة صف النقابة بالجهة ووأد أي توافق يضمن تمثيلية منصفة لجميع الأقاليم بناء على مجهودات مناضليها سواء في انتخابات اللجان الثنائية الأخيرة أو على مستوى الإشعاع والتبطيق.زز”

وتأسفت النقابة ” لنشر بعض المسؤولين النقابيين بالجهة بمواقع التواصل الاجتماعي لمنشورات تضر بالنقابة وتحمل في طياتها سبا وشتما لمناضلي النقابة بالجهة وهم المفروض فيهم التحلي بروح المسؤولية…”

و يطالب المكتب الوطني بالتدخل السريع” لحل المشاكل التنظيمية بالجهة والتي مازالت رقعتها تتسع نتيجة تعنت بعض الأفراد بٍإسقاط مزاجهم الشخصي على قرارات المنظمة بالجهة كان آخرها تأخير توصلنا ببطاقات انخراط الموسم 2017/2018.

و يطالب الجهات المسؤولة ب” المديرية الإقليمية بتسريع عمل لجان التقصي بخصوص ملفي المركبين التربويين المندمجين بكل من المحرة وانزالة لعظم.

و يطالب ” كافة المسؤولين وعلى جميع المستويات الوطنية والجهوية والإقليمية اتخاذ كافة الإجراءات القانونية والتربوية لتوفير الحماية للشغيلة التعليمية وصيانة حرمة المؤسسات التعليمية وضمان الحق في التعليم العمومي الجيد والمجاني…”

و يجدد موقفه المبدئي الرافض للتوظيف بالعقدة ويطالب بإدماج كل الأساتذة المتعاقدين في الوظيفة العمومية وتمتيعهم بكل الحقوق التي يخولها لهم القانون بما فيها الحق في الانتماء النقابي.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*