“حزب إلياس نسى المشاكل الذي تواجه جرادة والحسيمة الذي يرأسها”… ويستنكر الهجوم الإرهابي الذي إستهدف كنيسة “مار مينا ” بمصر

أصدر حزب الأصالة والمعاصرة بلاغا يدين من خلاله الاعتداء الإرهابي الذي استهدف كنيسة “مار مينا ” بمدينة حلوان المصرية، والذي راح ضحيته العديد من القتلى والجرحى بعدما أطلق مسلح النار على مصلين ورجال شرطة يحرسون كنيسة الأقباط الأرثودكس.
وحسب بلاغ توصل “سياسي.كوم” بنسخة منه , فإن الحزب عبر عن تعازيه وتعاطفه مع أسر الضحايا وتضامنه مع الشعب المصري ويتمنى الشفاء العاجل للمصابين.
وأضاف بلاغ “تراكتور” , “وإذ يستنكر الحزب استهداف دور العبادة خلال فترة الأعياد بهدف ترويع الآمنين ونشر الفتنة والفوضى، يؤكد أن دور العبادة لا يجوز مسها من أي كان وتحت أي ذريعة كيفما كانت وفي أي وقت كيفما كان. ”
وشدد “البام” ,على وقوفه إلى جانب كل القوى السياسية والمدنية المنددة بثقافة العنف والكراهية، ويدعم جهودها لمكافحة العنف والإرهاب والفكر المغذي لهما، ويؤكد مواصلة التنسيق والتعاون بمعية كل القوى الديمقراطية الحداثية إقليميا ودوليا لمجابهة ظاهرة الإرهاب المقيتة التي تهدد أمن وسلامة دول وشعوب العالم.

وفي ذات الصدد إستغرب مجموعة من النشطاء والمهتمين , لعدم خروج رئيس الجهة الشرقية المحسوب على الأصالة والمعاصرة بأي تصريح في هذه الإحتجاجات التي تواجه جهته , والغليان الذي تعرفه منطقة جرادة .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*