عثمون: تخليد الجالية المغربية ببولونيا ذكرى عيد الاستقلال…تجسد شعورهم العميق بعراقة هويتهم وأصالتهم، وتشبثهم وارتباطهم بالوطن وولائهم للعرش

نظمت سفارة المغرب ببولونيا، اليوم الاثنين، حفلا بهيجا بمناسبة الذكرى الرابعة والستين لعيد الاستقلال المجيد.

وتميز هذا الحفل، الذي حضره أفراد من الجالية المغربية المقيمة في بولونيا، بأجواء احتفالية مفعمة بإحساس وطني عميق.

وبهذه المناسبة، أكد سفير المملكة لدى بولونيا عبد الرحيم عثمون أن تخليد هذه الذكرى الغالية على كل المغاربة تجسد شعورهم العميق بعراقة هويتهم وأصالتهم، وتشبثهم وارتباطهم بالوطن وولائهم للعرش العلوي المجيد.

وأبرز أن هذه الذكرى المجيدة تجسد أرقى وأعمق مظاهر التلاحم التي تجمع بين العرش والشعب والعهد الوثيق بينهما، وهو ما يمنح المغرب المناعة لكسب كل الرهانات وتحقيق النمو والازدهار في مختلف المجالات، في ظل مسيرة تنموية طموحة يقودها صاحب الجلالة الملك محمد السادس بحكمة وبعد نظر.

ونوه عثمون بالأدوار التي يقوم بها أفراد الجالية المقيمة في بولونيا وغيرها من الدول، خاصة في الدفاع عن القضية الوطنية والمساهمة في أوراش ومشاريع التنمية التي تعرفها المملكة.

من جهتهم، أكد عدد من أفراد الجالية المقيمة ببولونيا عن فخرهم بهذه المناسبة التي يعبر فيها كل مغاربة العالم عن ارتباطهم الوثيق بالمغرب، وعن تمسكهم القوي بهويتهم، معربين عن امتنانهم لصاحب الجلالة الملك محمد السادس على اهتمامه الكبير بأفراد الجالية المغربية المقيمين في كل دول المهجر.
ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*