عدي بوعرفة يغادر المنظمة الديمقراطية للصحة من بابها الخلفي

كشف بيان توضيحي للمنظمة الديمقراطية للصحة، أن الكاتب الوطني للمنظمة قام باخطاء قاتلة و فادحة شعر على إثرها بعدم قدرته على الاستمرار داخل صفوف المنظمة الديمقراطية للصحة و المنظمة الديمقراطية للشغل، مما دفع به الى التفاوض للالتحاق بمركزية نقابية أخرى بدعوى أنه سيقوم بذلك بصيغة جماعية.

حيث دعى الى مجلس وطني استثنائي لم يحضره سوى 2 بالمئة من الأعضاء الحقيقين الذين يتمتعون بصفة عضوية المجلس الوطني، كما أنه عمد على استدعاء أشخاص لم تتمكن المنظمة من معرفتهم وآخرون لم يعلموا بخطته المحبوكة بغرض تأثيث القاعة حتى يتسنى له تقديم استقالته التي رحب بها جميع أعضاء المكتب الوطني بصدر رحب، ونفس الشئ داخل أجهزة المنظمة الديمقراطية للشغل.

ويأتي هذا الرد بعد إجتماع المجلس الوطني الاستثنائي المنعقد اليوم السبت بالمعهد العالي لمهن التمريض و التقنيات الصحية، والذي أشرف عليه النقابي و البرلماني المثير للجدل “عدي بوعرفة”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليق 1
  1. Avatar
    عبدالحق يقول

    السيد المناضل عدي بوعرفة رجل المواقف وسيد التدخلات الحاسمة …تعلمنا منه الحكمة في حل مشاكل الشغيلة الصحية …
    الكاتب الوطني الوحيد الذي يرد على كل الكتاب المحليين و يدعم نضالاتهم و مواقفهم الحكيمة …
    لذا فنحن مع عدي بوعرفة اينما حل او ارتحل و كيفما كانت النتائج …فإننا نتحمل كلمن مسؤوليتها لكل قراراتها…

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*