“الباب لي يجيك منو الريح سدو وإستريح”….الفيزازي سد “فيسبوك” خوفا من “الشوهة”‎

بعد ما وصلت قضية الشيخ الفيزازي لقنوات دولية , وبعد ما أدلت زوجته “حنان” بدلوها لوسائل الإعلام بالوثائق والأدلة , إضطر الداعية السلفي لحذف صفحته على موقع “الفيسبوك” .
ولطالما إشتكى الفيزازي من الصفحة الفيسبوك الذي يدعي أنها له في مناسبات ويتبرأ منها في مناسبات أخرى .
وجاءت خطوة الفيزازي “الفيسبوكية” , مباشرة بعد الندوة الصحفية التي قامت بها “حنان” رفقة شقيقها ودفاعها وتقديمها للأدلة التي تجعل الشيخ في موقع لا يحسد عليه .
وإعتبر البعض حذف الصفحة , هي خوف خطيب الجمعة سابقا من متابعته بالتصريحات المنشورة عبر الصفحة “الفيسبوكية” .

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*