حركة”قادرون وقادمون” تتوغل بالعرائش وتجمع الشباب والنساء

قال بلاغ لجمعية عرائش المستقبل حركة قادمون وقادرون توصلت به ” سياسي” انه و  انسجاما مع أهداف الحركة واهتماما منا بقضايا المرأة والشباب وتنفيذا لخلاصات الاجتماع الأخير لجمعية عرائش المستقبل الذي كان من بين قراراته العـــمــل عـلــى تأسيس إطارا لنساء الحركة وآخر لشبابها، الأول يعنى بقضايا المرأة والثاني بقضايــا الشباب وفقا لتـصورات وأدبيات حركتنا. …”

و انعقد جمع عام لجمعــيـة ـ نساء عرائش المستقبل ـ بتاريخ 2018 ـ 03 ـ 04 كما انعقــد جــمــع عــام يــومــه 2018 ـ 03 ـ 18 لجمعية ـ شباب عرائش المستقبل، وفي هذا الاطار يسجل المكتب المسير لجمعية عرائش المستقبل ” ارتياحه للدينامية النضالية التي أطلقها أعضاء الجمعية والتي تسـيــر فـــي الاتجاهات الايجابية والمطلوبة وفق ما هو متفق عليه فــي مــشــاريــع وتصــورات الحركة ـ إشادته العالية بعمل أطر ونساء وشباب الجمعية، الذين يبذلون مجـهــودات كبيرة وواضحة وملموسة على أرض الواقع، وعلى كافة المستويات من أجل إبــراز طروحات حركتنا، ومن أجل النهوض بأوضاع إقليمنا وجهتنا. ـ تهنئته لنساء وشباب الحركة على النجاح الكبير والاجواء المتـيــزة التــي مر فيها جمعهم التأسيسي، ويحييهم على الروح النضالية الــتــي أبــانــوا عــنــهـــا، والانضباط الكبير الذي تحلوا به، والمجهودات العملية التي تتوجت بولادة إطاريــن قويين انضافا إلى الحقل المدني داخل الساحة العرائشية لإغنائها بأفكار وتصــورات نوعية جديدة. …”

كما حيت الجمعية “يالشباب والشابات، اللواتي والذين أظهروا عن مواهبهم الفنــيــة والإبداعية الراقية و في مختلف المجالات : الموسيقى ـ والفن التشكيلي ـ والمسرح … ويعاهدهم على المضي قدما معهم وبجانبهم لإبراز مواهبهم وإبداعاتهم. وفي هــذا السياق نحيي الفرقة الموسيقية التي أتحفتنا وأطربتنا في هذا العـرس الــتــأسـيــســي لجمعية شباب عرائش المستقيل. ـ وفي الأخير يخبر المكتب المسير لجمعية عرائش المستقبل أنه سيعقد اجتماعــا موسعا لأطر الحركة في غضون الاسابيع القليلة القادمة. من أجل تقييم مسيرة جمعيتنـا وإطلاق اوراش عمل أخرى، والبث في بعض المشاريع التنموية، وإعداد خطة للترافع عن أوضاع إقليمنا….”

تجدر الاشارة ان حركة قادرون وقادمون يتزعها الدكتور المصطفى المريزق.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*