في خطوة مفاجئة: الحركة النسائية تقرر عدم تنظيم مسيرة احتجاجية وطنية

قررت الحركة النسائية عدم الخروج في مسيرة وطنية كانت مرتقبة في الثامن من مارس المقبل بمشاركة هيئات حزبية ونقابية. وفي مقابل ذلك، اختارت تبني صيغ نضالية أخرى للتعبير عن غضبها من التعاطي الحكومي مع ملف المرأة. وأكدت خديجة الرباح، المنسقة الوطنية للحركة من أجل ديمقراطية المناصفة، أن هذا القرار يأتي في إطار ما تفرضه الظرفية السياسية من رهانات بخصوص هذا الملف، سيما وأن سنة 2016 سنة انتخابية، مبرزة أن الحركة النسائية ستواصل ضغطها على الحكومة من خلال بعث مذكرات تؤكد على التعجيل بإصلاح قضايا المرأة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*