فاطمة الزهراء المنصوري استقالت احتجاجا على ما اعتبرته “تطاولا للعماري على اختصاصاتها”

رسالة استقالة مقتضبة باللغة الفرنسية أنهت بها فاطمة الزهراء المنصوري، رئيسة المجلس الوطني لحزب الأصالة والمعاصرة، أمس الأربعاء، رئاستها اللجنة المكلفة بإعداد الدورة الاستثنائية المقبلة للمجلس الوطني للبام. رسالة الاستقالة ستدخل “البام” في أزمة تنظيمية جديدة، فيما أكد مصدر قيادي في الحزب أن المنصوري بعثت بها أمس عبر تقنية “واتساب” إلى كافة أعضاء اللجنة؛ ومقرب من العمدة المراكشية السابقة أفاد بأنها استقالت احتجاجا على ما اعتبره “تطاولا للعماري على اختصاصاتها”.
صحف

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*