برلمانية مغربية تتبرع بأعضاءها لأغراض علمية وعلاجية

أقدمت برلمانية عن حزب العدالة والتنمية على التبرع بأعضائها بعد وفاتها لأغراض علمية وعلاجية.
وحسب تدوينة نشرتها البرلمانية إيمان اليعقوبي عبر حسابها في الفيسبوك تقول من خلالها :”الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات.
لقد من الله علي في آخر جمعة من سنة 2017، وبعد محاولات عديدة من قبل لم تتيسر، أن أوقع وثيقة هامة جدا وهي وثيقة التبرع بأعضائي بعد الوفاة. وقد اخترت أن يكون التبرع لأغراض علاجية وعلمية أيضا. ”

وأضافت اليعقوبي :”وبهذا أكون قد ختمت هذه السنة بأغلى وأحسن صدقة سعيت من قبل جاهدة للقيام بها ولم يكتب لي الأمر إلا في هذا التاريخ. ”

وتابعت البرلمانية التي أثارت الجدل في موضوع حراك الريف :”أحمد الله على أن كتب لي هذا الفضل، وأن يسر لي سبله، وأتمنى أن يكون لي حظ بعد مماتي في إحياء روح أو جبر كسر أو علاج إعاقة، وبالتالي أن يكون في وفاتي حياة جديدة لغيري.
الحمد لله على نعمه الوافرة ما علمنا منها وما لم نعلم. وأتمنى أن يتقبل منا.”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*