بعد إستقالته من برلمان حزب منيب ….الشناوي يتراجع عن الإستقالة بعد إتصالات هاتفية من قادة “الفيديرالية”

يبدوا أن البرلماني عن فيديرالية اليسار الديمقراطي , مصطفى الشناوي “تايدخل ويخرج فالهضرة” وذلك بعد ما قدم إستقالته من برلمان الإشتراكي الموحد .
وبعدما روَّج مناضلو الإشتراكي الموحد , والتكثل اليساري (فيديرالية اليسار الديمقراطي) أنه تراجع على إستقالته ليؤكدها عبر تطبيق “الواتساب” في مجموعة رفاق منيب السرية , ويبعث إستقالته مرة أخرى مؤكدا تشبته بها .
وهاهو اليوم يبعث رسالة تراجع عن الإستقالة توصل “سياسي.كوم” بنسخة منها, الشيء الذي إستغرب له مناضلو الحزب وبعدما كانوا يتساؤلون عن سبب الإستقالة أصبحوا يتساؤلون عن سبب تراجعه عن الإستقالة .

وحسب مصادر داخل فيديرالية منيب أن الشناوي تلقى إتصالات هاتفية من “ع.ل” بالإضافة للقيادي في حزبه محمد الساسي ومجموعة من قادة أحزاب التكثل اليساري حيث تم حته على التراجع عن إستقالته لما بعد المؤتمر القادم .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*