نقابة مستخدمي الوكالة الوطنية :”نظام التقاعد الحالي لا يستجيب لمتطلبات الحياة الكريمة للمستخدمين”

أصدرت نقابة مستخدمي الوكالة الوطنية لانعاش التشغيل  بيانا ختاميا على هامش المؤتمر الوطني الرابع للنقابة المنضوية تحت لواء  الاتحاد العام للشغالين بالمغرب,والذي إنتهت أشغاله اليوم الأحد.

وحسب البيان التي توصلت “سياسي.كوم” بنسخة منه :”ان المؤتمر الوطني الرابع لنقابة مستخدمي الوكالة الوطنية لانعاش التشغيل و الكفاءات المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب و المنعقد بالمركز الوطني للشباب و الطفولة ببوزتيقة ايام 22-23-24 دجنبر 2017 تحت شعار : تجديد التعاقد … تحديات و رهانات الوكالة و بعد نهاية اشغاله بنجاح كبير بشقيه التنظيمي و النقابي ، و بعد استعراض خلاصات اللجان الوظيفية و المصادقة عليها و بعد اتمام تجديد هياكله التنظيمية بانتخاب كاتب و مكتب وطني يعهد اليهما تدبير المرحلة المقبلة”

وأكدت النقابة في بيانها :”مواقفه الثابتة و المبدئية من قضايا الوطن و في مقدمتها القضية الوطنية و ان النزاع المفتعل لم يعد ذي جذوى ما دام المغرب في صحرائه و الصحراء في مغربها .

مواقفه الثابة من القضية الفلسطينية معتبرا ان القدس عاصمة ابدية للدولة الفلسطينية مدينا عزم الادارة الامريكية على نقل سفارتها للقدس . اعتزازه الكبير بالالتفاف القوي الذي عبر عنه مناضلو الاتحاد العام للشغالين بالمغرب ابان هذه المحطة التنظيمية الهامة و المساهمة الفكرية الخلاقة التي اغنت اوراق المؤتمر بافكار و تصورات ستكون بدون شك قوة اقتراحية مهمة في مختلف الملفات المطلبية . اعتزازه الكبير بقيادة الاتحاد العام للشغالين بالمغرب و بمركزيته النقابية معتبرا نفسه جزءاً لا يتحزأ من سيرورة كفاحه الوطني و لبنةً من لبنات صرح نقابتنا العتيدة.

ان المؤتمر الوطني لنقابة مستخدمي الوكالة الوطنية لانعاش التشغيل و الكفاءات المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب و هو ينهي بنجاح مؤتمره الوطني الرابع يؤكد على ان معركة النظام الاساسي للوكالة هي أم المعارك و يعتبر ان المدخل الحقيقي لعصرنة و تطور الوكالة يمر وجوباً عبر باب اخراج نظام اساسي جديد يعزز المكتسبات و يحقق مطالب اقرار نظام متطور و محفز و يتماشى مع المتطلبات الراهنة للمورد البشري للوكالة الرهان الحقيقي لهذه المؤسسة المواطنة .

يعتبر ان نظام التغطية الصحية الحالي عبر و بالملموس و من خلال حالات حية على فشله الذريع في تدبير الشأن الصحي لمستخدمي الوكالة مطالبا بفسخ العقدة مع هذا الفاعل و الدخول الى نظام الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي في افق نظام تغطية صحية تكميلية .

وفي ذات الصدد أكد  المؤتمر ان نظام التقاعد الحالي لا يستجيب لمتطلبات الحياة الكريمة للمستخدمين بعد احالتهم على التقاعد ،مطالبين باصلاح شمولي مبني على تقاعد تكميلي منصوص عليه في النظام الاساسي للوكالة . اعادة النظر في الظروف و الشروط المهنية للمستخدمين مع توزيع عادل للموارد . مطالبة الحكومة بتوفير الامكانات و الموارد اللازمة للوكالة و اعطائها القيمة الحقيقية و الوضع الاعتباري في النسيج الاقتصادي و الاجتماعي باعتبارها المؤسسة المسنود اليها تطبيق السياسات العمومية في مجال التشغيل .

وأضافت النقابة :”ان المؤتمر الوطني لمستخدمي الوكالة الوطنية لانعاش التشغيل و الكفاءات و هو ينهي بنحاح باهر اشغاله يؤكد انه سيصدر ملفا مطلبيا متكاملا و مفصلا هو خلاصة نقاشات و اشغال المؤتمر هو خارطة طريق المستقبل . يشد بحرارة على ايدي مؤتمري المؤتمر الوطني الرابع لنقابة مستخدمي الوكالة الوطنية لانعاش التشغيل و الكفاءات المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب على مساهمتهم الفعالة في انجاح هذه المحطة التنظيمية الهامة . عاش الاتحاد العام للشغالين بالمغرب عاش مستخدمو الوكالة”

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*