ولد شباط…شوفوني تندير الخير بالسياسة…وتنختن الدراري

اختار البرلماني شباط العمل السياسي بطريقته الخاصة وهو ينتمي لحزب الاستقلال..بتوزيع بعض القفف والقيام بحفل اعذار لاطفال وتختينهم مع اخذ صورة معهم بطريقة مستفزة لا تحترم شعور الطفولة وعدم استغلال الاطفال في الحملات الانتخابية أو التأثير على الفقراء من اجل ضمان اصوات إنتخابية مستقبلا…

شباط الابن تصور وهو مختن دراري بجماعة قروية يرأسها…فهاهو حزب الاستقلال تحول من حزب الافكار والفكر الى الحنة والختان…

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*