بوتين يتوعد واشنطن بـ “رد متكافئ” على تجربتها الصاروخية

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الجمعة 23 غشت، إنه أمر الجيش بالتحضير لـ”رد متكافئ” بعد قيام واشنطن هذا الأسبوع بتجربة صاروخية كانت محظورة في السابق.

وقال بوتين إنه أمر بإجراء تحليل “لمستوى التهديد الذي تسببت به أفعال الولايات المتحدة بالنسبة لبلدنا، واتخاذ التدابير الشاملة للتحضير لرد متكافئ”.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية قد أعلنت الإثنين إنها أجرت تجربة على صاروخ أرض كانت تحظره معاهدة الحد من الأسلحة النووية المتوسطة المدى.

وانسحبت كل من موسكو وواشنطن من المعاهدة في وقت سابق هذا الشهر، بعد أشهر من تبادل اتهامات بينهما بخرق بنودها.

وقال بوتين في اجتماع حكومي إن تجربة الأحد لإطلاق صاروخ توماهوك يمكن تزويده برأس نووي من نظام إم-كي-1، يؤكد شكوكا سابقة بأن الولايات المتحدة كانت تخطط لوضع أسلحة محظورة في أوروبا.

وأكد أن موسكو تعارض وضع منصات في بولندا ورومانيا، لكن الولايات المتحدة نفت أن يتم استخدامها لإطلاق صواريخ توماهوك.

وقال بوتين “حقيقة الانتهاك واضحة الآن، ومن غير المجدي نفيه”. وأضاف أن “السؤال الان هو معرفة ما الذي سيوضع في رومانيا وبولندا”.

وتابع أن روسيا “لن تنجر إلى سباق تسلح مكلف مدمر لاقتصادنا” بل سيكون عليها “ضمان سلامة شعبنا وبلدنا”.

ونفت واشنطن أن تكون التجربة تؤذن ببدء سباق تسلح وأن يكون لديها خططا لتطوير أسلحة يمكن تزويدها برؤوس نووية.

سياسي – و م ع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*