ترامب يتساءل حول ما إذا كان كاشف مكالمته مع نظيره الأوكراني يتجسس عليه

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الأحد، إنه يريد مقابلة المخبر المجهول الذي كشف عن مكالمته الهاتفية مع نظيره الأوكراني، متسائلا عما إذا كان يتجسس عليه. ومنذ أن أبلغ عنصر استخبارات المسؤولين عنه بأن ترامب “طلب تدخل” أوكرانيا عبر التحقيق في نشاطات خصمه الرئيسي في انتخابات 2020 جو بايدن، يتحدث الديموقراطيون والجمهوريون عن صدقية هذا المخبر ويتبادلون اتهامات بالفساد.

وكتب ترامب على تويتر الأحد “على غرار أي أميركي، أنا أستحق أن ألتقي بمن يتهمني” وبأي شخص زوده بالمعلومات.

وأضاف محذرا “هل كان هذا الشخص يتجسس على رئيس الولايات المتحدة الأميركية؟ عواقب وخيمة!”.

وفي محادثته الهاتفية نهاية يوليوز مع نظيره الأوكراني زيلينسكي، مارس ترامب ضغوطا على كييف، على حد قول الديموقراطيين، رابطا ضمنا التحقيق حول بايدن بصرف مساعدات أميركية.

وفتح الديموقراطيون هذا الأسبوع تحقيقا بحق ترامب بهدف عزله، وهو أمر مستبعد حتى الآن.

وفي حال صوت مجلس النواب حيث الغالبية الديموقراطية، على عزل ترامب، وهو ما قد يحصل الشهر المقبل، يتعين على مجلس الشيوخ ذي الغالبية الجمهورية التصويت على هذه الإجراءات بالثلثين.

سياسي – و م ع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*