موراليس يعلن عن صدور مذكرة توقيف غير قانونية في حقه

كشف الرئيس البوليفي السابق إيفو موراليس (2006-2019) عن صدور مذكرة توقيف “غير قانونية” في حقه بعد استقالته من منصبه أمس الأحد .

وكتب موراليس، في تغريدة على حسابيه بموقع “تويتر” و”فايسبوك”، “أعلن للعالم وللشعب البوليفي أن ضابط شرطة قال علنا إنه تلقى تعليمات بتنفيذ أمر اعتقال غير قانوني صدر في حقي”.

وتابع السياسي البوليفي البالغ من العمر 60 عاما أن “مجموعات عنيفة قد هاجمت منزله، إن الانقلابيين يدمرون دولة القانون”.

وأعلن موراليس الأحد استقالته من منصبه كرئيس للبلد الجنوب أمريكي بعد نحو 14 عاما في السلطة.

وكانت القوات المسلحة والشرطة البوليفية قد طالبت في وقت سابق موراليس بالاستقالة من منصبه لتهدئة البلاد، التي دخلت في أزمة سياسية واجتماعية منذ الانتخابات العامة ل 20 أكتوبر الماضي.

وأوحى القائد الأعلى للمؤسسة العسكرية، وليامز كاليمان، للرئيس البوليفي بالاستقالة، في حين دعاه قائد الشرطة البوليفية، يوري كالديرون، إلى تقديم استقالته.

وكان موراليس قد أعلن صباح الأحد عن تنظيم انتخابات رئاسية جديدة من أجل “تهدئة” البلاد، التي دخلت في أزمة خطيرة على خلفية اتهام المعارضة بتزوير نتائج الانتخابات لصالح الرئيس المستقيل.

وأصدرت منظمة الدول الأمريكية صباح الأحد تقريرا يتحدث عن حدوث مخالفات خطيرة في عملية فرز نتائج الانتخابات، التي مكنت موراليس من الفوز بولاية رئاسية رابعة على التوالي، وحثت على إجراء انتخابات جديدة.

ولقى ما لا يقل عن ثلاثة أشخاص مصرعهم وأصيب 421 آخرين منذ ذلك الحين في اشتباكات بين مؤيدي ومنتقدي الرئيس موراليس، وفق مؤسسة ديوان المظالم بالبلد الجنوب أمريكي.

سياسي – و م ع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*