ارتفاع حالات الوفيات بفيروس كورونا في إسبانيا إلى أزيد من 25 ألف و 600 حالة وفاة

ارتفع عدد حالات الوفيات الناتجة عن فيروس كورونا المستجد في إسبانيا ب 185 حالة وفاة جديدة في ظرف 24 ساعة وهو ما يمثل زيادة طفيفة مقارنة مع بيانات أمس الاثنين ( 164 حالة وفاة ) ليرتفع بذلك عدد حالات الوفيات منذ تفشي الوباء في البلاد إلى 25 ألف و 613 حالة وفاة حسب ما أعلنته وزارة الصحة زوال اليوم الثلاثاء .

وكشفت بيانات وزارة الصحة أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في البلاد بلغ 219 ألف و 329 حالة إصابة بزيادة 867 حالة في ظرف 24 ساعة .

أما عدد المصابين بالوباء الذين تماثلوا للشفاء التام فقد سجل زيادة ب 2143 حالة في ظرف 24 ساعة ما رفع العدد الإجمالي لحالات التعافي إلى 123 ألف و 486 حالة .

ودخلت إسبانيا منذ 14 أبريل شهرها الثاني من الحجر الصحي الشامل الذي سيستمر بعد أن تقرر تمديد حالة الطوارئ للمرة الثالثة على التوالي إلى غاية 9 ماي المقبل .

ولأول مرة تضمن الإعلان عن تمديد حالة الطوارئ تدابير وإجراءات للتخفيف من القيود المفروضة في إطار الحجر الصحي من بينها السماح للأطفال دون سن 14 عاما بالخروج بصحبة شخص بالغ وذلك اعتبارا من الأحد الماضي .

وأعلنت الحكومة الإسبانية الأسبوع الماضي عن مخطط وخارطة طريق للرفع التدريجي لتدابير الإغلاق التام في البلاد تتضمن أربع مراحل تمتد من يوم الاثنين 4 ماي حتى نهاية يونيو المقبل وذلك حسب تطور انتشار فيروس كورونا المستجد .

ويوم السبت الماضي دعا بيدرو سانشيز رئيس الحكومة الإسبانية للمرة الرابعة على التوالي إلى تمديد حالة الطوارئ في البلاد لأسبوعين إضافيين حتى 23 ماي الجاري وذلك من أجل مواصلة الجهود المبذولة للتصدي لتفشي فيروس كورونا المستجد .

وأكد بيدرو سانشيز في تصريحات من مقر رئاسة الحكومة ( لا مونكلوا ) أنه ” لا توجد خطة بديلة ” عن حالة الطوارئ ودعا جميع الفاعلين السياسيين إلى تحمل المسؤولية من أجل ضمان المصادقة للمرة الرابعة على هذا الإجراء من طرف مجلس النواب ( الغرفة السفلى للبرلمان ) المقرر يوم غد لأربعاء.

ومع

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*