مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي يطلب تحقيقا مستقلا في أصول كورونا

برلين (رويترز) –

دعا مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل يوم الخميس الصين إلى الإسهام بفاعلية في مكافحة جائحة فيروس كورونا وقال إنه يتعين إجراء تحقيق علمي مستقل في أصول نشأة الجائحة.

وفي عامود مخصص لغير الصحفيين بعدد يوم الجمعة من صحيفة فرانكفورتر ألجماينه زيتونج كتب بوريل أن الصين عليها العمل للمساعدة في حماية العالم من الأوبئة المستقبلية.

وأضاف ”من الضروري أيضا إجراء تحقيق علمي مستقل في نشأة هذه الجائحة“.

وبدأ ظهور الفيروس بمدينة ووهان في الصين في شهر ديسمبر كانون الأول، وانتقدت بعض الدول من بينها الولايات المتحدة وبعض الدول الأوروبية تعاملها مع التفشي. وتقول الصين إنها كانت صريحة وشفافة في تعاملها مع الأمر.

كما قال بوريل إنه على الصين الاضطلاع بمسؤوليتها في التصدي للجائحة والبحث عن لقاح وتعزيز الاقتصاد العالمي ”بما يتناسب مع ثقلها“ والقيام بدورها في الجهود الكبيرة لتخفيف الديون عن الدول النامية خاصة المتضررة بشدة من الفيروس.
وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*