الجزائر: مواجهات بين الشرطة وعائلة مبحوث عنه تنتهي بوفاة شخص بطلقات نارية

أصدرت مصالح أمن ولاية عنابة شرق الجزائر بيانا توضيحيا حول وفاة شخص بعد إصابته بطلقات نارية من طرف عناصر الشرطة بمنطقة القرية بسيدي عمار في عنابة.

وقالت مصالح أمن ولاية عنابة في البيان يوم الأربعاء، إنه “بناء على أمر قضائي، قامت قوات الأمن في حدود الساعة 18 مساء بحي سيدي عمار بالحجار لإيقاف مفتش عنه 28 سنة في عمره”.

وأضافت: “وخلال عملية توقيف المشتبه به الذي كان على متن سيارة، أقدمت مجموعة من أفراد أسرته وأبناء الحي وعددهم ما بين 50 و60 فردا بالاعتداء على عناصر الشرطة”.

وتابعت بالقول إن “هؤلاء الأشخاص قاموا بمهاجمة الشرطة باستعمال الحجارة وأسلحة بيضاء وبندقية صيد بحرية، الأمر الذي أجبر القوات على الانسحاب من الحي بعد توقيف المشتبه”.

وأشارت إلى أنه “وإثر الإعتداء والعنف الذي استعمل ضد عناصر الشرطة، اضطروا لاستعمال طلقات مطاطية للدفاع عن أنفسهم، ما أسفر عن إصابة أحد المعتدين الذي تم نقله على جناح السرعة إلى مستشفى بن الرشد أين لفظ أنفاسه الأخيرة”.

وأوضحت أنه عقب ذلك تم إخطار وكيل الجمهورية لدى محكمة الحجار بالوقائع، والذي بدوره أمر بفتح تحقيق.

سياسي – وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*