بالصورة… الحرارة المرتفعة تجبر ممرضة روسية على العمل “بمايو” سباحة

لاشك أن الأطقم الطبية تعمل فى ظروف صعبة، لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد، حول العالم، وما زاد الأمر صعوبة هو الارتفاع الكبير لدرجات الحرارة وهو ما جعل ممرضة روسية تلجأ لفكرة غريبة وملفتة.

واجتاحت صورة ممرضة وسائل التواصل الاجتماعى، بشكل كبير وضخم، وأثارت الجدل الكبير بسبب زيها الغريب فى الوقت الذى تواجه فيه جائحة كورونا المستجد، وظهرت الممرضة وهى مرتدية زي سباحة وبدلة وقاية شفافة خلال أدائها لعملها وفقا لموقع سبوتنيك.

وأكدت مواقع إخبارية روسية أن الممرضة خرجت إلى العمل بهذه الملابس بسبب الحر الشديد الذي تتعرض له منطقة إقليم تولا في روسيا فيما أشارت السلطات المحلية في المستشفى أن ارتداء هذا اللباس جاء برغبة الممرضة نفسها التي قالت إنها تعمل في ظروف صعبة بسبب الحرارة العالية.

وأشارت الفتاة بدورها أنها لم تكن على علم أن بدلة الوقاية ستكون شفافة لهذه الدرجة وهي لم تتوقف عن عملها بسبب ذلك، مشيرة أن صحة المواطنين تأتي في الدرجة الأولى.

سياسي – وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*