غوتيريش يعرب عن صدمته حيال اكتشاف 8 مقابر جماعية في ليبيا

أعرب الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، عن “صدمة شديدة” حيال اكتشاف مقابر جماعية متعددة في ليبيا في الأونة الأخيرة، معظمها في مدينة ترهونة التي استعادتها القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا.

ودعا غوتيريش في بيان أصدره المتحدث باسمه إلى “إجراء تحقيق شامل وشفاف وتقديم الجناة إلى العدالة”، مطالبا السلطات ب “حماية المقابر الجماعية ، وتحديد هوية الضحايا وأسباب الوفاة وإعادة الجثامين إلى ذويها”.

وأكد الأمين العام استعداد الأمم المتحدة لتقديم الدعم اللازم في هذا الشأن، كما ذكر مجددا جميع أطراف النزاع في ليبيا “بالتزاماتها بموجب القانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الإنسان الدولي”.

وكانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا (أونسميل) قد أفادت يوم الخميس بأنها تتابع بقلق شديد التقارير “المروعة جدا” حول اكتشاف 8 مقابر جماعية على الأقل خلال الأيام الماضية، معظمها في مدينة ترهونة غرب اليلاد.

وأوضحت البعثة أنه “وفقا للقانون الدولي يتعين على السلطات إجراء تحقيق سريع وشفاف وفعال حول ارتكاب حالات قتل خارج نطاق القانون”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*