وزير الخارجية الايطالي يقترح قانونا اوروبيا لمكافحة الإرهاب

 أ ف ب)

اقترح وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو الثلاثاء قانونا اوروبيا لمكافحة الإرهاب على غرار القانون الأميركي (باتريوت اكت) غداة هجمات فيينا، في رسالة على فيسبوك.

واعلن دي مايو “علينا اتخاذ تدابير قد تجنب وقوع هجمات مأساوية كالتي وقعت في نيس” حيث قتل ثلاثة أشخاص قبل خمسة أيام و”فيينا” حيث لقي أربعة أشخاص مصرعهم مساء الإثنين.

وأضاف “علينا أن نبدأ بالتفكير بشيء أكبر يشمل كل الاتحاد الأوروبي: قانون أوروبي لمكافحة الإرهاب على النموذج الأميركي مثلا لأننا اليوم أبناء شعب أوروبي واحد”.

وتابع “أمن دولة هو أمن الدول الأخرى كافة. سأتطرق إلى الموضوع مع نظرائي في الأيام المقبلة. فلنبقى موحدين ضد أي شكل من أشكال الإرهاب والتعصب”.

وقانون “باتريوت” الأميركي الذي اقر في 2001 غداة الاعتداءات الدامية في الولايات المتحدة، يعدل بعضا من الحريات الأساسية ويسمح بهامش مناورة أكبر لوكالات الاستخبارات للتحقيق في قضايا مكافحة الإرهاب.

وقال دي مايو “من الواضح أنه لا يمكن لأوروبا وإيطاليا الاستمرار في استخدام العبارات نفسها الظرفية” حيال الهجمات التي وقعت في الأيام الماضية.

وأوضح “يجب مواجهة المشاكل. على الاتحاد الأوروبي تعزيز مستويات أمنه” منها “تشديد الرقابة على المساجد بالتعاون مع الأوساط الإسلامية والإسلام المعتدل الذي لطالما دان” الاعتداءات.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*