برلمان أمريكا اللاتينية و الكاريبي يؤكد دعمه للمملكة المغربية للبحث عن حل “سياسي ودائم وعادل” للوضع في الصحراء المغربية

أكدت الهيئة التشريعية الإقليمية التي تضم أزيد من 23 دولة بالمنطقة ، في بيان صدر بمقرها في بنما ، عقب مراسلة رئيسي مجلسي البرلمان المغربي انها “تشيد باهتمام وجهود المملكة المغربية ومؤسساتها ، ولاسيما مجلس المستشارين و مجلس النواب المغربيين، للسعي لحل سياسي متعدد الأطراف للصحراء المغربية”
كما يضيف البارلاتينو ، أنه يدعم بشكل كامل قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة المؤرخ 30 أكتوبر 2020 ، والذي تم تبنيه في إشارة إلى الصحراء المغربية.

و أكد مشرعو أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي ، “أننا نقدم دعوتنا للحوار والمساعي الحميدة في بناء حل سياسي ودائم وعادل للوضع في الصحراء الغربية المغربية ، والذي من شأنه خدمة مصالح جميع شعوب الاتحاد المغاربي بشكل عادل.
و يعد هذا الموقف حاسما من خلال تأكيد البيان على مغربية الصحراء بعد مسار من العمل المتواصل في تعزيز العلاقات الثنائية بين البرلمان المغربي وهذه الهيئة الاقليمية الوازنة، امتد من توقيع اتفاقية انضمام البرلمان المغربي كعضو ملاحظ دائم لدى البرلاتينو في أبريل من سنة 2018، الى العديد من الاستقبالات والزيارات الثنائية كان أهمها مشاركة وكلمة رئيس مجلس المستشارين في اشغال الجمعية العامة للبرلاتينو شهر يونيو 2019 و في الذكرى الخامسة والخمسين لتأسيسه في العاصمة بنما شهر دجنبر 2019،

كما عقد رئيسا مجلسي البرلمان المغربي السيد الحبيب المالكي رئيس مجلس النواب، والسيد عبد الحكيم بن شماش رئيس مجلس المستشارين، لقاء مشتركا مع رئاسة البرلاتينو شهر فبراير من السنة الجارية بمقر البرلمان المغربي.
و تجدر الاشارة الى ان رئيسي مجلسي البرلمان المغربي قد راسلا الاتحادات المنظمات البرلمانية الجهوية والاقليمية والدولية من أجل احاطتها بحقيقة الوضع و بسلمية وحكمة وصوابية التدخل المغربي لتأمين حرية وسلامة التنقل المدني والتجاري بالمعبر الحدودي للكركرات بالصحراء المغربية.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*