ماكرون يضيف رئيس الوزراء البرتغالي إلى قائمة مخالطيه ويتسبب في إخضاعه للحجر الصحي

أعلن مجلس الوزراء البرتغالي، الخميس، خضوع رئيس الحكومة، أنطونيو كوستا، للحجر الصحي بعد محادثاته، أمس الأربعاء، مع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون.

وأوضح مكتب رئيس الوزراء، في بيان له، أن كوستا سيبقى قيد الحجر الصحي إلى غاية “تقييم مستوى الخطر من قبل السلطات الصحية”، مؤكدا أنه لم تظهر عليه أي أعراض، وخضع لفحص كوفيد-19 اليوم. وكان قصر الإليزيه قد أعلن، في وقت سابق اليوم، أن فحص “كوفيد-19” الذي أجري لماكرون أثبت إصابته بفيروس كورونا المستجد، وسيخضع على إثره للحجر الصحي لمدة سبعة أيام.

وأوضحت الرئاسة الفرنسية، في بيان لها، أنه بعد التشخيص بناء على فحوص الكشف عن كوفيد-19 “أجريت بعد ظهور أولى الأعراض”، سيخضع رئيس الجمهورية “للعزل لمدة سبعة أيام” لكنه “سيواصل عمله وأنشطته عن بعد”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*