محكمة بريطانية تمنح دوقة ساسكس 450 ألف جنيه إسترليني كتعويض مؤقت من “ميل أون صنداي”

منحت محكمة في لندن ميغان دوقة ساسكس البريطانية 450 ألف جنيه إسترليني (630 ألف دولار) كتعويض مؤقت عن مصاريفها القضائية بعد أن كسبت دعوى انتهاك الخصوصية ضد صحيفة “ميل أون صنداي”.

يأتي ذلك على خلفية نشر الصحيفة أجزاء من رسالة كتبتها دوقة ساسكس إلى أبيها.

وحكم قاض في المحكمة العليا بلندن الشهر الماضي بأن الصحيفة انتهكت خصوصية ميغان كما انتهكت حقوق النشر الخاصة بها بنشر أجزاء من الرسالة المؤلفة من خمس صفحات التي كتبتها إلى أبيها توماس ماركل الذي اختلفت معه عشية زفافها إلى الأمير هاري، حفيد الملكة إليزابيث.

وجاء حكم القاضي مارك واربي لصالح ميغان دون محاكمة، قائلا إن الموضوعات كانت انتهاكا واضحا للخصوصية بعد أن جادلت الصحيفة بأن الدوقة كانت تعتزم نشر محتويات الرسالة وأن النشر جاء في إطار استراتيجية إعلامية.

وفي جلسة يوم الثلاثاء رفض واربي التصريح للصحيفة بالطعن على القرار، قائلا إنه “لا يرى أي احتمال حقيقي” لأن تتوصل محكمة الاستئناف لنتيجة مختلفة، ومع ذلك فإن بوسع الصحيفة التقدم مباشرة بالطعن إلى المحكمة.

المصدر: رويترز

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*