الجمارك البلجيكية تضبط “27 طنا من الكوكايين” في ميناء أنفيرس منذ 20 فبراير

أعلنت النيابة العامة لأنفيرس ببلجيكا، اليوم الاثنين، أن الجمارك تمكنت من مصادرة أزيد من 27 طنا من الكوكايين في ميناء المدينة منذ 20 فبراير الماضي، وذلك بفضل التحقيق بشأن شبكة الاتصالات المشفرة “سكاي إي سي سي” التي تستخدمها جماعات إجرامية.

وأوضحت النيابة العامة، في بيان لها، أن القيمة السوقية لهذه الكمية من المخدرات تبلغ 1,629 مليار دولار، مضيفة أن أهم عملية ضبط تمت ليلة الجمعة-السبت وتم خلالها مصادرة 11 طنا من الكوكايين في حاوية.

وأشار البيان إلى أن دوائر الجمارك ضبطت في ميناء أنفيرس خلال الأيام الاثنين والأربعين الأخيرة، بالتعاون مع الشرطة القضائية الفيدرالية في المدينة والنيابة العامة الفيدرالية والنيابة العامة في أنفيرس، ما مجموعه 27,64 طنا من الكوكايين، قد تكون على صلة مباشرة بقضية سكاي إي سي سي”.

وكانت الشرطة قد نفذت في 9 مارس الماضي عملية واسعة ضد الجريمة المنظمة في بلجيكا، بعدما فككت الشرطة الفيدرالية تشفير نحو 500 مليون رسالة تم إرسالها عبر الهواتف الآمنة التي تبيعها شركة “سكاي إي سي سي” ومقرها في كندا، بعد تحقيق استغرق أزيد من عامين.

وتعد هذه الشبكة، أيضا، موضع تحقيقات في دول أخرى منها فرنسا، حيث وجه الاتهام إلى خمسة أشخاص في نهاية مارس، للاشتباه في إعادة بيعهم هواتف مشفرة إلى مهربين.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*